الشيخ محمد شوقي الإسلامبولي يوجه الشكر لكل من سانده في واقعة احتجازه بتركيا

الشيخ محمد شوقي الإسلامبولي يوجه الشكر لكل من سانده في واقعة احتجازه بتركيا

في تصريح له على صفحات التواصل الاجتماعي، وجه الشيخ محمد شوقي الإسلامبولي الشكر العميق للعاملين بالمنظمة الدولية لحقوق اللاجئين بتركيا وكذا جميع من سانده فيما ألم به من احتجاز جائر ومطالبات بترحيله إلى مصر، وذلك كما ورد في كلمته التي نشرها وكان هذا هو نصها:

كل الشكر والتقدير للأساتذة المحامين المحترمين العاملين بالمنظمة الدولية لحقوق اللاجئين بتركيا على ما قدموه من جهود مشكورة لأجل إقرار الحق ورفع الظلم وخالص الشكر والعرفان لإخواني جميعا الذين وقفوا بجانبي وتابعوا باهتمام بالغ أمر احتجازي وعملوا على إخلاء سبيلي، وقاموا برفع دعوى لعدم ترحيلي إلى مصر، وكذلك لرفع اسمي من قائمة العقوبات بمجلس الأمن. وأخص بالذكر اﻷستاذ مجدي سالم واﻷستاذ أسامة رشدي، فلهما وافر الشكر والتقدير وجزاهما الله عنا كل خير.

محمد شوقي الإسلامبولي

قراءة 3719 مرات
البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

TAG_NAME_AUTHOR_POST

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
Top