طباعة

كرة هنا ... كرة هناك ْ


شعر / سلطان إبراهيم 
على هامش الضجة الكبيرة لمباريات كأس العالم في الوقت الذي يهتم فيه الناس بمتابعة الأحداث الجسام ونوازل الأمة 
**
كرةٌ هنا ... كرةٌ هناكْ ** حتى متى هذا العراكْ؟ 
(هدف) العدا ألا ترى ** ألا تحس بما دهاكْ
ألا تملَّ غواية ** ألا تحاذر من شراكْ
أن يصبح الأبطال من **هُزَّت بأرجلهم شباك
لا من يناضل بغيهم ** أو من يدافع عن حماكْ
حتى تعيش مخدرا ** وتظل تركض في عماكْ
هدف العدا أن ترتمي ** في حضنهم مهما غشاكْ 
مهما تسيل دماؤنا **في كل أودية الهلاكْ
وإن استبيحت أرضنا ** فغدت لهذا أو لذاك ْ
مهما تُهَتَكُ حرمةٌ **كالميْت أنت ولا حراكْ
أتراك تعشق أسهما ** في كف من غدراً رماكْ
فدع التلفت إن بدت ** كرةٌ هنا ...كرةٌ هناكْ
كل انتباهك فليكن ** فيما يُدَبِّرُه عــــداك
كن حارسا ومدافعا **ومهاجما تحمى ثراك

قراءة 267 مرات
إدارة الموقع

TAG_NAME_AUTHOR_POST

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

من أحدث موضوعات إدارة الموقع