البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الجمعة, 24 آب/أغسطس 2018 22:43

فرحة العيد تولت

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

كلمات / سلطان إبراهيم 

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا وجع القلب 
خبر مرعب ..مفزع ..مقلق .. مقرف ..مؤذي ..محزن ..مؤثر ..مدمر ..فوق الوصف ..يتجاوز الحدود بالله ما هذا الخبر المرعب ؟ كيف وصل الحال إلى هذه الدرجة ؟أين الرحمة والإنسانية ؟ أين وأين وأين ...رحماك يا ربي...
خبر كفيل بأن يضيع بهجة العيد وأن يسرق الفرحة من مصر كلها ففي يوم عيد الأضحي المبارك .خرج أبّ إلي الحديقة بصحبة طفليه البريئين ، ليفرحوا بالعيد ، ولكن الذئاب لم تترك للبراءة سبيلا إلي الحياة ، خرج الاب الي الحديقة ليسعد طفليه بالمرجيحة ، وعند وجود الطفلين في المرجيحة ، نادي رجل علي الاب ، وقال له أنت صديق الطفولة ، فشاغله وانشغل الاب به ، ولما انتهي الكلام ورجع الاب إلي المرجيحة لم يجد الطفلين ، فصار كالمجنون يبحث عن طفليه دون جدوي ، وفي اليوم التالي عُثر علي الطفلين مقتولين تحت كوبري في كفر سلسيل بالدقهلية .
ما هذه القلوب التي نُزعت منها الرحمة ، اللهم انتقم من هؤلاء القتلة شرّ انتقام ..
وقد كتبت 
في هذه الفاجعة ما لا يوفي بحقها أبدا أبياتا بعنوان (فرحة العيد تولت )
**
فرحة العيد تولّت يا صغاري ** وبكي قلبي وحرّقت بناري
زهرة الدنيا حياتي كلها** والأماني في اخضرار وازدهار 
جئمتما والفرح سبَّاق الخطى ** وابتسامات على وجه النهار
كنسيم الفجر قد داعبتما ** زهرة بالحب في أبهى نضار
كيف عني تهتما في زحمة ** أي كف قد غدت تشعل داري
أي قلب في حنايا غادر ** يقتل الأفراح يسعى في الدمار
أيها الذئب الذي قد يستحى ** منه ذئبان البوادي والبراري
شلت الأيدي وخبتم دائما ** وغشاك الكرب في كل اختبار
يا إله العرش قلبي تائه ** إنت من يهدى إلى حسن اصطباري
إن طغى الهم فحسبي أنكم** يا إله الكون من يهدي مساري

قراءة 163 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
المزيد في هذه الفئة : « وداعا حارس الصرح * رسالة إنذار »

الثلاثاء 2 ربيع الثاني 1440

الثلاثاء 11 كانون1/ديسمبر 2018

منبر الرأي

الجماعة الإسلامية وقوائم الإرهاب

بقلم: التاريخ: 14-11-2018
إدراج الجماعة الإسلامية تحت مظلة كيانات الإرهابية جاء مفاجئا لمن يتابع المشهد السياسي المصري. حيث إنه من المستقر في أبسط مفاهيم السياسة وما يقضي به العقل والمنطق في ممارسة السلطة ألا نتوسع في الأعداء بل ومن المفروض على السلطة أن تضيق دائرة العداوات وتحصرها فيما ينطبق عليه وصف العداوة. وحتى لا نذهب بعيدا فإني في هذه الكلمات أحيل وصم الجماعة الإسلامية بالإرهاب إلى معنى الإرهاب نفسه كما صوره القانون ولننظر بعد ذلك هل إدراج الجماعة الإسلامية في الكيانات الإرهابية جاء موافقا لمعنى الإرهاب كما أثبته القانون. وساعتها نقرر هل من المصلحة السياسية والأمنية للوطن تصنيف الجماعة الإسلامية من ضمن الكيانات…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg

  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة