البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

إدارة الموقع

إدارة الموقع

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
الثلاثاء, 16 كانون2/يناير 2018 13:07

العمل الجماعي (2)

(4)

الفصل الأول

** وجوب إعلاء الدين **

من الثابت المتقرر , والشائع المستفيض , في نصوص الكتاب والسنة أن الأمر بالجهاد,إنما هو في صورته النهائية , لإعلاء دين الله وإقامة سلطانه في الأرض,وإظهار دينه علي الدين كله , وجعل الهيمنة المطلقة لكتابه وشرعه علي كل ما سواها .

ونحن نسوق الآن , بعض دلائل القرآن المجيد , والسنة المطهرة , علي سبيل قامة البرهان , لا علي الاستقصاء والحصر .

[ البرهان الأول  ]

قال تعالي {وقاتلوا حتى لا تكون فتنه ويكون الدين كله لله }(1)  ولما تقرر, أن الله تعالي لم يكلفنا بإكراه الناس علي الإيمان بعقيدة الإسلام كما قال تعالي {لا إكراه في الدين} (2) {افأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين} (3)

لما تقرر ذلك فقد لزم أن يكون قوله تعالي {ويكون الدين كله لله} هو الدينونه لشرعته والخضوع لسلطانه , فلا يعلوا شرع فوق شرعه ولا معه , ولا يعلوا سلطان فوق سلطان كتابه ولا معه , والدين يأتي في كتاب الله بمعني الشريعة نصا كما في قوله تعالي {إن عدة الشهور عند الله أثني عشر شهرا في كتاب الله يوم خلق السماوات والأرض منها أربعة حرم ذلك الدين القيم} (4)

إذا صح ذلك , فقد ثبت وجوب العمل لإعلان حكم الله وشريعته ورفع سلطانه وتحطيم كل سلطان علي البشر دون سلطانه "سبحانه" لأنه أوجب القتال , وربطه بهذه الغاية {يكون الدين كله لله}

  1. الأنفال / 39
  2. البقرة /256
  3. يونس / 99
  4. التوبة /36

ولا يمكن أن يصل المسلمون إلي الإيمان الكامل دون أن يقيموا حكومة إسلامية ومجتمعا إسلاميا , وهيهات أن يكونوا مسلمين دون أن ينفذوا قانون الله وشرعته , ومن ثم يقتضي دينهم وإيمانهم أقامة نظام خلافة إلهية وتطبيق قانون الله , في كل أمور حياتهم وعلاقاتهم لأن أقامة حاكميه الله هي الهدف الذي يبعث من أجله الأنبياء "عليهم السلام" وقد طلب من الرسول – صلي الله عليه وسلم – قبل الهجرة أن يدعوا {وقل ربي أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق وأجعل لي من لدنك سلطانا نصيرا} يعني أن يعطيني السلطة أو تسخر لي حكومة تؤازرني وتعاضدني , كي أستطيع بها تقويم اعوجاج الدنيا وإصلاح انحرافها , وأوقف تدفق سيول المعاصي والفواحش , وأنفذ قانونك العدل (1)   

[ البرهان الثاني ]

قال تعالي {قاتلوا الذين لا يؤمنون بالله تعالي ولا باليوم الأخر ولا يحرمون ما حرم الله ورسوله ولا يدينون دين الحق من الذين أوتوا الكتاب حتى يعطوا الجزية عن يد وهم صاغرون} (2) وهذه الآية المحكمة من قواعد الدين وعماد الإسلام وقد نصت علي وجوب القتال لمن لا يحرم ما حرم الله ورسوله وهذا برهان جلي في وجوب إعلاء شرع الله ودينه .

وكذلك قول الله تعالي {حتى يعطوا الجزية عن يد} وهو نص علي إعلاء الدين وجعل السلطان في الأرض , سلطان الله , لأن الذي يفرض الجزية لابد أن يكون ذا سلطان علي , وكذلك جعلهم يعطون الجزية {عن يد} وهي مفاد الذلة والضعف يوجب كون حكم الله أعلي سلطانا , وغلبه , وقهرا ثم هذا الحكم الجامع المانع {ولا يدينون دين الحق}

فلازمها وجوب السعي لإعلاء حكم الله واسفال أي حكم أو شرع أو سلطان دون شرعه وسلطانه .

  1. المودودى "الحكومة الإسلامية  / 18
  2. التوبة  /  29
الثلاثاء, 16 كانون2/يناير 2018 12:54

الصحوة الإسلامية حصاد السنين (2)

بقلم الدكتور طارق الزمر 

أما عن أهم النجاحات التي حققتها الصحوة :

١- عودة مظاهر الالتزام الشخصي بأحكام الإسلام: حتى أصبحت الصحوة الاسلامية من المظاهر العامة للشارع المصري  وذلك بعـد أن كان السمت العـام هو الانخلاع من أحكام الدين فى عشرينيات و ثلاثينيات القرن الماضي .

٢ـ تعاظم الاهتمام المجتمعي بحدود الله وأحكام الشريعة، حيث أصبح السؤال عن الحلال والحرام من أهم مكونات مجتمعنا ...ومما يدل على ذلك صراخ بعض العلمانيين و شكواهم المستمرة من تعاظم دور الدين والفتوى فى تشكيل الرأى العام.

٣ـ كشف العديد من جوانب الزيف فى عـقـائد الصـوفـيـة ومحاصرة مفاهيمها الخاملة عن الاسلام والتي أسلمت جسد الأمة للأمراض:, وتركتها فريسة فى يد أعدائها  ؟

٤ـ عودة الإقبال على الكتب الدينية, وهو ما يمكن أن يكون له دور كبير في التصدي لموجات العولمة والغزو الثقافي .  ٥- إعادة الاعتبار لكتب التراث: حيث يشهد انتشارها خلال الثلاثين عاما الماضية على توجه أصيل: وهو ما يمكن أن يسهم إلى حد كبير في ترشيد مفاهيم الصحوة وسلوكياتها كما يمكنه أن يعالج مسائل الجنوح فى العمل الإسلامى.

٦ ـ انزواء التيارات والتجمعات اليسارية والليبرالية وبوار تجارتها , بعد أن كان صوتها يعلو فوق كل الأصوات . وذلك لصالح تزايد التأييد لحكم الشريعة, وذلك لان الناس بفطرتها تستجيب بسرعة لكل طرح يستند إلى الاسلام وحكم الشريعة... ولا يزال بعض العلمانيين يصرحون بخوفهم من تزايد رقعة التأييد الشعبى للشريعة الاسلامية وقضاياها , وإن ارجعوا ذلك إلى عدم الوعى والغوغائية!

٧ ـ وقوف الصحوة الاسلامية في الصفوف الأمامية للدفاع عن الامة كلما وقع عدوان عليها ولا نكاد نرى بطولة واستشهادا في الدفاع عن الأمة ومصيرها إلا حيث كان شبــاب الصـحـوة، وهو ما نراه اليوم في كل بقاع العالم الإسلامي المعرضة للعدوان.

٨ـ توقف زحف المؤسسات العلمانية ـ التي تستهدف تكريس كل نماذج الحياة العلمانية ـ لدرجة أن غلاة العلمانية باتوا يعلنون: أن الجماهير تمارس ضدهم إرهاقا فاق إرهاب الجمـاعـات!! وذلك لانها تستجيب لمنطق الاسلامي بسرعة مذهلة. تطيح فيها بكل المفاهيم والتقاليد العلمانية التي تكون قــد تكرست خلال عـقـود. وأنفق فيها مفكرو العلمانية جل حياتهم!!

٩ ـ كما استطاعت الصحوة أن تخترق العديد من التجمعات الثقافية, بل وأصبح من المألوف أن ينخرط رموز الثقافة والفن فى مجالات العمل الإسلامى بجدية ونشاط، وفي هذا المجال فقد سببت ظاهرة حجاب الفنانات إرباكا لكل مراكز الثقافة فى مصر وأطاحت بعقل رموزها

١٠ ـ كما عملت الصحوة على تحويل الواجبات الاسلامية إلى مؤسسات وهياكل فاعلة داخل المجتمع، وهو مازالت تمضى فيه من خلال المدارس والبنوك والمصارف الاسلامية برغم المعوقات الكثيرة

١١ـ كما قطعت الصحوة شوطا لا بأس به في مجال التفاعل مع مشكلات الناس وهـمـومهم، وهو مـا ترجم فى جـمـعـيـات أهلية خاضت في مجالات عديدة ونجحت نجاحا ملحوظا. وهو دور ـوفي حقيقته ـ يمثل صمام أمان للمجتمع، يحفظه من الانهيار  فهو يقوم على الخدمات الاساسية بشكل يتناسب مع هيبة المجتمع و  كرامته . كما يسهم فى تحقيق العدل الاجتماعى قدر الإمكان.

١٢ ـ كما أصبح للعالم الاسلامي صوت مسموع: بعد أن كان مجال الإعلام  حكرا على اتجاهات معينة وصار للوسائل الإعلامية الاسلامية جـمـهـور عريض وتأثير واضح: ولا سيما بعـد ظهـور الفضائيات والنت برغم حاجتها إلى الترشيد والتوظيف

١٣ـ  فتح الباب واسعا أمام صياغة إسلامية جديدة للعلوم االجتماعية الانسانية حتى لا يقع أبناء الأمة في شرك العقائد والفلسفات المادية التى تعج بها هذه العلوم  بصيغتها الغربية

١٤ ـ كما نجحت الصحوة فى الحضور الفاعل عن طريق الانتخابات النيابية. كما أثبتت قدرة على التواصل مع الجماهير: والدفاع عن حقوقها والعمل على حل مشكلاتها : فضلا عن الدفاع عن أحكام الشريعة وتوضيح موقفها من كل , التشريعات التى تخص مجتمعاتنا  والتواصل مع القضايا والتوجهات السياسية التي تخص الأمة.

وبعد رصد هذه النجاحات المهمة, فلا بد من الوقوف على أهم الاخفاقات: وذلك حتى نكون صادقين مع أنفسنا ( ومن ثم قادرين على تصويب وتطوير وترشيد مسيرتنا.

وأهم جوانب الإخفاق والفشل يمكن رصدها كالتالي:

ا._.لقد فشلت الصحــــوة الاسلامية فى الوصول إلى صيغة تعايش مع الدولة أو النظم السياسية المتعاقبة, وهي ظاهرة عامة لم تنفرد بها مصر بل وجدت فى معظم أقطار العالم الإسلامي،فتكرس الصدام الذى أضر بالمصالح العليا للمجتمعات الإسلامية، وقويت شوكة غلاة العلمانيين الذين يستقوون بالخارج ويهددون الدين بشكل مـبـاشـر, ومع ذلك فإننا ما زلنا نرى الطريق مفتوحا لعودة الوفاق في ضـوء التحولات الدولية الجارية والجارفة, وفي ظل استمرار تهديد أمن العالم الإسلامي للخطر: حيث أصبحت الفرصة سانحة لتحقيق صيغة للوفاق الداخلية تحمي المجتمعات من التدخل الخارجى والاختراق الاجنبي

٢ـ كما لم تتمكن الصحوة الاسلامية من حصار النهج التكفيري الذي شوه صورتها وعوق مسيرتها ووضع الحواجز بينها وبين أبناء أمتها وحال بينها وبين الفاعلية الكاملة فى مراحل مهمة من تاريخ الأمة. فقد ظهر هذا النهج على فترات متعاقبة, وكاد أن يجرفه تيار الصحوة في مساراته. كما لا تزال غير محصنة تحصينا كاملا تجاه إمكانيات ظهوره من جديد, وهو ما يلقي بالتبعة على علماء الصحوة ومربيها ودعاتها

٣ـ كما لم توفق الصحوة حتى الآن فى طرح صيغ تكاملية للعمل الإسلامى. حيث اعتقدت كل جـمـاعـة أو تنظيم أنها على الحق المطلق ومن ثم فقد سعت إلى بناء حواجز عقدية وموائع فقهية بينها وبين الجماعات والتنظيمات الاخرى. وهو ما كرس الخلاف وعوق المسيرة وعطل الأهداف العليا . ‎

٤ ـ كمـا لم توفق الصـحـوة فى منع تضخم بعض المسائل ذات الطابع العقدي حتى أصبحت معيارا لتقييم الجماعات والأفراد،وحاكما على اعمالها ومن أمثلة هذه المسائل، مسألة العذر بالجهل في الثمانينيات, ومسألة تارك جنس العمل فى التسعينيات وحتى الآن, وهي مسائل تستغرق جهدا أكبر من أهميتها بالمقارنة بالادوار الواجبة تجاه العقيدة الصحيحة... األدوار الواجبة تجاه الأمة.

ه ـ كما لم تنجح الصحوة حتى الآن في الوصول إلى صيغ عملية للتفاعل مع قضايا المجتمع: من خلال الظروف الموضـوعـيـة المعاصـرة, وتغلب في ذلك نهج التحليق في آفاق المواقف العقدية والمبدئية  دون محاولة ترجمتها إلى خطط عـمـلـيـة, أو بناء رؤية تخدم قضايا العقيدة وقضايا الأمة المهمـة... برغم أن المدقق في فقه السلف الصالح يجدهم لم يعدموا حلول عملية للمواقف المختلفة. من خلال نظرية الموازنات وفقه المصالح:

ـ فالإمام ابن تـيـمـيـة أجاز تولي الولايات ولو كانت ظالمة كالمكوس ـ من باب تخفيف الشر قدر الإمكان, بشرط أن تكون تلك نيته. وأن يغلب على ظنه القدرة على ذلك (مـجـمـوع الفتاوى ج٢٨"ص١٥٩،١١٩)

ـ كما ذكر أن يوسف عليه السلام فى ولايته. كان لا يستطيع أن  يفعل كل ما يريد بل يفعل بعض ما يريد( م.س ج ٢٨/ص٦٦)

ـ كمـا ذكر أن النجاشى مـا كان يمكنه أن يحكم بحكم القرآن، فإن قومه لا يقرونه على ذلك ومع ذلك قال: إن النجاشي وأمثاله سعداء في الجنة. وإن كانوا لم بلتزمـوا من شرائع الاسلام مـا لا يقدرون على التزامه: بل كانوا يحكمون بالأحكام التي يمكنهم الحكم بها )م.س.ج ١٩/ص٢١٨ـ٢١٩)

ـ وقال العـز بن عبد السلام: »إذا تفاوتت رتب الفسوق في حق الأمـة قدمنا أقلهم فسوقا مثل إن كان فسق أحد الأئمة بقتل النفوس وفسق الآخر بانتهاك حـرمــة الابضــا،: وفسق الآخــر بالتعرض للأموال. قدمنا المتعرض للأموال على المتعرض للدماء والابضـاع... فإن قيل: أيجوز القتال مع أحدهما لإقـامـة ولايته.وإدارة تصـرفـه: مع إعانته على معصيته؟ قلنا: نعم؟ دفعا لما بين مفسدتين الفسوقين من التفاوت, ودرءا للأفسد فالأفسد )قواعد الأحكام: ج١ ص٨٦ـ٨٧ )

٦.كـمـا لم تتجح الصـحـوة حـتى الآن فى تحــديد أولويات مشروعها الاصلاحي أو التغيير ومن ثم فقد فشلت في تحديد مسارها العام بدقة, فصارت كالسفينة فى عرض البحـر. تتقاذفها الأمواج: تسير للأمام حينا وتتحرك بجانبها حينا وربما تراجعت للخلف حينا آخر.

ـ كما فشلت الصحوة في معالجة ظاهرة تضخم الولاءات والانتماءات التنظيمية والحزبية على حساب قضايا الأمة. فتقدمت المشاريع الخـاصـة على المشـروع الاسلامي العـام, والذي يجب أن يتقدم على كل المشاريع وأن يترجم إلى واقع حي في خطاب كل الفصائل الاسلامية

٨ـ كما لم توفق الصحوة حتى الآن فى طرح برنامج سياسي كامل لادارة الدولة المعاصرة, في ظل التحديات الاجتماعية والاقتصادية المتجددة, والتحولات الدولية السياسية والاقتصادية المتسارعة

٩ـ كمـا لم تنجح بشكل كامل فى التصدى لموجات التغريب البشعة التي نالت من بعض شبابنا وأودت بهم في شبكات عبدة الشيطان: ومنظمات الشواذ ومسابقات ستار أكاديمي: فضلا عن مظاهر التحرش الجنسى !! والتي يحاول بعض المهووسين أن يرجعوا سـبـبـهـا إلى مظاهر الصحوة الدينيـة!! وليس ملاحـقـة مظاهرها ومطاردة رموزها ومصادرة منابرها

١٠ـ  كما لم تبذل الصحــــوة الجهد الكافى لإيجاد وصناعة القادة والمربين, وذلك حتى لا يتحـول نتاج الدعوة وحصيلتها إلى عبء على العمل الإسلامى: ويشوه بناءه بدلا من أن يرصعه، فلا يخفى أن قلة عدد القادة والمربين قد أصبحت من, أهم المشكلات المتنامية, ورتبت مشكالت فى مجالات عدة، قد تعصف بالمسارات الرئيسية للعمل الإسلامى .

ا ـ كـمـا أن انطـلاق الدعـاة إلى الله دون تنظيم لبرامجهم الدعوية, أو تنظيم لموجات التعبئة المعنوية في ظل الظروف القاسية التى تمر بها استثناء قد حول الشبـاب إلى قنبلة منزوعة الفتيل. لا تلبث أن تنفجر عند أول صدام أو احتكاك: وسواء كان ذلك مطلوبا أو غـيـر مطلوب, وفى هـذا المجــال يجب تخطيط وتنظيم درجة التعبئة ومستواها بما لا يخل بأدوار وأطوار العمل الإسلامي في كل مرحلة وفى كل موقع أو إقليم.

١٢ـ وبرغم النجاح الكبير فى مجال الدعوة العـامـة, من حيث قدرتها على تحقيق الامتداد الأفقي والتفوق العددي.الا أن ذلك جاء على حساب الامتداد الرأسي والتفوق النوعي، وفي هذا المجال فإنه من النادر أن تجـد حرصا من الدعــاة على إيجـاد وبناء الشخصية المتكاملة والمتوازنة برغم أن تحديات العصر ومشكلات الساحة الاسلامية تتطلب بشدة هذا النوع من الشخصيات وهذا الفن في البناء.

وفى ضـوء كل مــا سـبقء يمكن أن نقرر أن المســتـقـبل الوعــد للصحوة الاسلامية قد أصبح رهينا بتصحيح الأخطاء العلمية والنظرية, إصلاح  العيوب العملية والهيكلية والبنيانية على أساس رؤية مستقبلية تعتمد: استمرار وتكثيف جهود الصحوة في المجالات الدعوية والتعليمية والتربوية والاجتماعية, والتأكيد على التأهل لخوض غمار العمل العام, فى إطار الدفاع عن شريعة الاسلام والعمل على تحكيمها في شتى مجالات الحياة: والعمل على تأييد حركات المقاومة الاسلامية وفى القلب منها حركات القـائمـة في فلسطين وما النصر إلا من عند الله العزيز الحكيم؟



المادة المرجع ملاحظات
 القرآن الكريم

ـ تلاوة يومية

ـ إستماع منتظم

ـ حفظ منتظم

ـ مراجعة منتظمة

1-  على تلاوة القرآن وحفظه تربى الصحابة وربى الله -عز وجل - نَبيَّه "ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى إلا تذكرة لمن يخشى"

 " وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلا"

2-  حلقات التلاوة وكانت نواةإنتشار الصحوة الإسلامية في السبعينات ويجب أن تظل كذلك ما أمكن .

3-  حبذا لو كانت هناك فقرات استماع للقرآن من حسنى الصوت فإن الذي نزل القرآن عليه - صلى الله عليه وسلم - كان يجب أن يسمعه من غيره لعظيم  أثر ذلك في قلبه وتعليما  لأمته- " إذا ذكروا بآيات ربهم لم يخروا عليها صما وعمينا "  "إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا "  "وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيماناً ".

الحديث النبوي الشريف

أبواب منتقاة من كتاب

( رياض الصالحين )

ـ فصول من هدي النبي صلى الله عليه وسلم من كتاب "زاد المعاد" لابن القيم أو نحوه

ـ تسجيلات د. عمر عبدالرحمن لصحيح مسلم   مفيدة وينتقي منها الأبواب التربوية المناسبة

1- تدبر الحديث  تلاوةً وإستماعاً له عظيم آثر في النفس , فكما أن تدبر القرآن  يورث حب الله وعظيم الإيمان به سبحانه وتعإلى ,  فإن تدبر الحديث يورث حب المصطفى صلى الله عليه وسلم وشدة التأسي به .

2- التلاوة مع الإستماع كلا منهما  مهم فينبغي إفراد كل منهما بقسط من البرامج .

3- رياض الصالحين وصحيح البخاري و صحيح مسلم " من أهم الكتب التي يتم الإنتقاء منها سواء للتلاوة أو للإستماع .

4- يراعي الإبتعاد عن الأبواب الفقهية  فليس هي المقصودة وإنما الأبواب التربوية هي المرادة .

مدارسة السيرة مدارسة كتاب "الرحيق المختوم " لصفي الرحمن المبار كفوري  

1- السيرة هى حجر الزاوية في تربية أبناء هذه المرحلة لأنها تمثل النموذج التربوي الكامل المراد الإقتداء به بشكل عملي .

2- ومن هنا  " مدرس السيرة " يًختار  من أحسن المعلمين  وأكثرهم فهما للإسلام ومعرفة بالنفوس   ، وأعظمهم صلة بالله وأشدهم قدوة بالنبي صلى الله عليه وسلم

   وهذا الكتاب ليس فيه ما في "فقه السيرة" للبوطي من إسهابات فقهية   فيا حبذا لو اعتمد عليه  

الأذكار دراسة وحفظ " صحيح الكلم الطيب " للألبأني

1ـ - يحفظ الحديث كاملا لا يقتصر على الذكر فقط من الحديث لأن لذلك عظيم الأثر.

2- يتم الحفظ بنفس طريقة الحديث السابقة .

3- مقدمة  " الوابل الصيب " لابن القيم جميلة حبذا لو قام المعلم بتوصيل ما فيها في " حلقات الذكر " .

6- التنشئة على مداومة الذكر لها عظيم الآثر بعد ذلك في بناء الفرد وكذا الأسرة بل والمجتمع ولولا ذلك ما كان النبي تنام عينه وقلبه يقظ بذكر الله .

الأخلاق

مفاهيم تربوية

 يدرس كتاب "خلق المسلم"  للجزائري

ـ بعض المعانى  المهمة والأساسية للفرد المسلم بخاصة المبتدئ نحو :

ـ الإستسلام , ـ المتابعة الإخلاص , الإستجابة , حب الله ورسوله  بالهدى الظاهر الذلة على المؤمنين العزة على الكافرين السمع والطاعة الولاء والراء. , كتاب "القيامة رأي العين " لمحمد محمود الصواف

1- يضيف  المربي أية تسجيلات أو وسائل أخرى.

2- لاتأخذ الدراسة الشكل الأكاديمى بقدر ما تكون تنزيلا على الواقع

المادة المرجع ملاحظات
 القرآن الكريم

ـ تلاوة يومية

ـ إستماع منتظم

ـ حفظ منتظم

ـ مراجعة منتظمة

1-  على تلاوة القرآن وحفظه تربى الصحابة وربى الله -عز وجل - نَبيَّه "ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى إلا تذكرة لمن يخشى"

 " وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلا"

2-  حلقات التلاوة وكانت نواةإنتشار الصحوة الإسلامية في السبعينات ويجب أن تظل كذلك ما أمكن .

3-  حبذا لو كانت هناك فقرات استماع للقرآن من حسنى الصوت فإن الذي نزل القرآن عليه - صلى الله عليه وسلم - كان يجب أن يسمعه من غيره لعظيم  أثر ذلك في قلبه وتعليما  لأمته- " إذا ذكروا بآيات ربهم لم يخروا عليها صما وعمينا "  "إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا "  "وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيماناً ".

الحديث النبوي الشريف

أبواب منتقاة من كتاب

( رياض الصالحين )

ـ فصول من هدي النبي صلى الله عليه وسلم من كتاب "زاد المعاد" لابن القيم أو نحوه

ـ تسجيلات د. عمر عبدالرحمن لصحيح مسلم   مفيدة وينتقي منها الأبواب التربوية المناسبة

1- تدبر الحديث  تلاوةً وإستماعاً له عظيم آثر في النفس , فكما أن تدبر القرآن  يورث حب الله وعظيم الإيمان به سبحانه وتعإلى ,  فإن تدبر الحديث يورث حب المصطفى صلى الله عليه وسلم وشدة التأسي به .

2- التلاوة مع الإستماع كلا منهما  مهم فينبغي إفراد كل منهما بقسط من البرامج .

3- رياض الصالحين وصحيح البخاري و صحيح مسلم " من أهم الكتب التي يتم الإنتقاء منها سواء للتلاوة أو للإستماع .

4- يراعي الإبتعاد عن الأبواب الفقهية  فليس هي المقصودة وإنما الأبواب التربوية هي المرادة .

مدارسة السيرة مدارسة كتاب "الرحيق المختوم " لصفي الرحمن المبار كفوري  

1- السيرة هى حجر الزاوية في تربية أبناء هذه المرحلة لأنها تمثل النموذج التربوي الكامل المراد الإقتداء به بشكل عملي .

2- ومن هنا  " مدرس السيرة " يًختار  من أحسن المعلمين  وأكثرهم فهما للإسلام ومعرفة بالنفوس   ، وأعظمهم صلة بالله وأشدهم قدوة بالنبي صلى الله عليه وسلم

   وهذا الكتاب ليس فيه ما في "فقه السيرة" للبوطي من إسهابات فقهية   فيا حبذا لو اعتمد عليه  

الأذكار دراسة وحفظ " صحيح الكلم الطيب " للألبأني

1ـ - يحفظ الحديث كاملا لا يقتصر على الذكر فقط من الحديث لأن لذلك عظيم الأثر.

2- يتم الحفظ بنفس طريقة الحديث السابقة .

3- مقدمة  " الوابل الصيب " لابن القيم جميلة حبذا لو قام المعلم بتوصيل ما فيها في " حلقات الذكر " .

6- التنشئة على مداومة الذكر لها عظيم الآثر بعد ذلك في بناء الفرد وكذا الأسرة بل والمجتمع ولولا ذلك ما كان النبي تنام عينه وقلبه يقظ بذكر الله .

الأخلاق

مفاهيم تربوية

 يدرس كتاب "خلق المسلم"  للجزائري

ـ بعض المعانى  المهمة والأساسية للفرد المسلم بخاصة المبتدئ نحو :

ـ الإستسلام , ـ المتابعة الإخلاص , الإستجابة , حب الله ورسوله  بالهدى الظاهر الذلة على المؤمنين العزة على الكافرين السمع والطاعة الولاء والراء. , كتاب "القيامة رأي العين " لمحمد محمود الصواف

1- يضيف  المربي أية تسجيلات أو وسائل أخرى.

2- لاتأخذ الدراسة الشكل الأكاديمى بقدر ما تكون تنزيلا على الواقع

الثلاثاء, 16 كانون2/يناير 2018 12:44

عاشق الإسلام *

 

شعر/ سلطان إبراهيم

نخل الجنوب بكى رحيل أديب**والنوبة الثكلى وكل لبيب

لما سرى النبأ الحزين تأججت **بالوجد أفئدة بنار وجيب

محيي تناديك الربوع على المدى ** ذكراك ملْ شمالها وجنوب

يا عاشق الإسلام في زمن غدا ** لا يعشق الإسلام غير غريب

يا شادي الألحان غرد فانتشت ** منها العقول فهاج نبض قلوب

يا دوحة قد ظللت ندواتنا ** تسع الجميع بوارف الترحيب

الوجه مبتسم وجودك مغدق ** بالحب تسقى روض كل حبيب

يا حامل الآمال قلبا نابضا ** يا مشعلا يهدي بـــتيه دروب

يا صامتا والفكر يملأ قلبه ** والروح صامدة بهول خطوب

وفيت في حمل الأمانة صنتها ** وثَّقْت " رابطة " بكل نجيب

الآن نم من بعد سعيك هانئا **سيظل ذكرك غيث كل جديب

يارب عبدك قد أتاك موحدا **فامنن عليه بجنة وطيوب

ــــــــــــ

* في رثاء الشاعر الأستاذ محي الدين صالح مدير مكتب رابطة الأدب الإسلامي بمصر

الثلاثاء, 16 كانون2/يناير 2018 12:37

مدير رابطة الأدب الإسلامي بمصر

رحم الله محى الدين صالح (صناجة النوبه(
الأستاذ محى الدين صالح هو أحد الشعراء النوبيين و صار صوتاً من الأصوات العذبة التي تنادي بحب الوطن وتتغنى به.
- أطلق الشاعر الكبير إبراهيم شعراوي على الشاعر محيي الدين صالح (صناجة النوبة)، وكتب قصيدة له باسم صناجة النوبة المغرد مطلعها: صناجتنا يا طير يعلمك الإنشاد على الفنن".

- امتلأت أشعاره بروح التجديد والبساطة في التعبير والتميز بالصدق، ويتحلى شعره بالقيم الدينية التي يدعو إليها ديننا الحنيف، ويعد الشاعر من الشعراء الإسلاميين.

- ولد الشاعر محيي الدين حسن صالح في العاشر من ديسمبر عام 1951م في قرية قسطل، وتعد هذه القرية من أغنى قرى بلاد النوبة مادياً وحضارياً، ولعلها أثقلت أبنائها بثرائها المادي والحضاري وأورثتهم حبها وعراقتها. نسب الأسرة يمتد إلى عائلة كبيرة في النوبة هي عائلة آل موسى، التي اشتهرت بالعلم والزهد، لذا كان أغلب الخطباء والوعاظ وأصحاب المكانة الدينية منها، ولا غرو أن يكون لنشأة الشاعر في أسرة عريقة في شئون الدين أثر في تكوينه الفكري.

- بدأ حياته بحفظ القرآن الكريم كعادة أبناء قريته، في كُتاب الشيخ محمد جبر، ثم مرّ بمراحل التعليم المختلفة، فأمضى المرحلة الابتدائية في مدرسة "قسطل الابتدائية"، ثم المرحلة الإعدادية في مدرستي أرمنا وبلانة، ثم التحق بمدرسة أسوان الثانوية التجارية، ثم انتسب إلى كلية التجارة بجامعة عين شمس، وكان وقتذاك قد شعر بميوله الأدبية فحاول الانضمام إلى تلامذة العقاد وطه حسين فالتحق بمدرسة صلاح الباقر الثانوية بنصر النوبة ليدرس في كلية الآداب، لكن القدر حال دون ذلك، فقد جُند عام 1971م وتوقف عن الدراسة، وسار في حياته في خطين متوازيين، الأول خط دراسته وعمله، والثاني خط هوايته وميوله الأدبية. أما عمله، فقد عين في مرفق مياه القاهرة الكبرى، ثم اتجه للعمل في القطاع الخاص، ثم تزوج وأنجب أبناءه الأربعة، وظل يتنقل في أعمال عديدة ومنها عمله كخطيب في مسجد توشكى، واعتمد خطيباً فيه، وآخرها عمله كمراجع لغوي في إحدى دور النشر.

- كان أبوه عذب الصوت، يجيد قصائد المدائح النبوية، وكان طفله الصغير شديد الولع بصوته وأناشيده،. وإذا كان الأدب هو "حث الناس على المحامد ونهيهم عن المقابح واستعمال ما يحمد قولاً وفعلاً، فقد نشأ الشاعر تنشئة أدبية على يد والده حيث تهذبت روحه، وصفت نفسه، وارتقت في مشاعرها وبالتالي في أشعارها.

- كان حب القراءة وعشقها أحد أدوات الشاعر التي استطاع بها أن يواكب الثقافات المتنوعة والمواهب المتعددة، وعندما اتجه صوب الأدب، وأخذ يتابع كُتابه أمثال محمد حسين هيكل وعبد الحميد جودة السحار وكثيرين،

- في العشرينات من عمره كتب في صحيفة أسوان في صفحة الأدب، وبدأ مشوار نتاجه الأدبي بتنقيح أشعار، وتتلقفه الصحف والمجلات، وصار أحد أعضاء جماعة أدباء أسوان بقصر الثقافة.

- اتجه لكتابة المقالات في شتى المجالات الأدبية والدينية والسياسية والقومية المتعلقة بالحديث عن النوبة وحقوقها.

- قدم إلى القاهرة عام 1995، وأشعل الحماس في قلوب الأدباء من أبناء النوبة المقيمين بالقاهرة، فشجع بعضهم على إصدار بعض الأعمال ككتاب (شريط الذكريات) للأستاذ عبد الوهاب خليل، وأصدر الشاعر بعض الدواوين والكتب والروايات لكتاب آخرين، مثل ديوان (أبطال الكلمة) وديوان (ماذا يقول أبو عني) للشاعر إبراهيم شعراوي، وديوان (على شواطئ القمر) للشاعر عبد الدايم طه، وأعاد طبع مجموعة قصصية بعنوان (خور رحمة) للأديب حسن نور.

- عشق الشاعر السير في دروب الأدب، فاشترك في كثير من الجماعات والأندية والروابط الأدبية بالقاهرة كجماعة (الفجر)، وجماعة (أحمد شوقي)، والنادي النوبي الثقافي، ومنتدى المثقف العربي، واتحاد الكتاب، ورابطة الأدب الإسلامي العالمية.والتي أصبح بعد ذلك مديرا لمكتبها بالقاهرة .

- للشاعر كثير من النتاج الأدبي شعراً ونثراً، كما شارك في الكثير من المؤتمرات، بأبحاث لاقت نجاحاً مثل المؤتمر الدولي للأدب الإسلامي بجامعة الأزهر عام 1999م ببحث عنوان : الأدب الإسلامي وأثره في الدعوة، وفي مؤتمر الجامعات الإسلامية ببورسعيد ببحث عنوان: الثقافة الإسلامية وإسقاطات العولمة، وفي مؤتمر رابطة الأدب الإسلامي العالمية في المركز الكشفي العربي الدولي بالقاهرة عام 2002 ببحث عنوان: الزمان والمكان في الأدب الإسلامي.

المرجع: محيي الدين صالح حياته وشعره، رسالة ماجستير غير منشورة، الباحثة ريهام صبحي محمود، كلية الدراسات الإسلامية والعربية، جامعة الأزهر، 2006-2007

الإثنين, 15 كانون2/يناير 2018 15:24

جدول مواد المنهج التربوي للمرحلة الثانية

الجماعة الاسلامية

 

المادة المقرر                              ملاحظات
 القرآن الكريم

ـ تلاوة يومية

ـ إستماع منتظم

ـ حفظ منتظم

ـ مراجعة منتظمة

1-  على تلاوة القرآن وحفظه تربى الصحابة وربى الله -عز وجل - نَبيَّه "ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى إلا تذكرة لمن يخشى"

 " وقرآنا فرقناه لتقرأه على الناس على مكث ونزلناه تنزيلا"

2-  حلقات التلاوة وكانت نواة انتشار الصحوة الإسلامية في السبعينات ويجب أن تظل كذلك ما أمكن .

3-  حبذا لو كانت هناك فقرات استماع للقرآن من حسني الصوت فإن الذي نزل القرآن عليه - صلى الله عليه وسلم - كان يجب أن يسمعه من غيره لعظيم  أثر ذلك في قلبه وتعليما  لأمته- " إذا ذكروا بآيات ربهم لم يخروا عليها صما وعمينا "  "إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا "  "وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيماناً ".

الحديث النبوي الشريف

أبواب منتقاة من كتاب

( رياض الصالحين )

ـ فصول من هدي النبي صلى الله عليه وسلم من كتاب "زاد المعاد" لابن القيم أو نحوه

ـ تسجيلات د. عمر عبدالرحمن لصحيح مسلم   مفيدة وينتقي منها الأبواب التربوية المناسبة

1- تدبر الحديث  تلاوةً وإستماعاً له عظيم آثر في النفس , فكما أن تدبر القرآن  يورث حب الله وعظيم الإيمان به سبحانه وتعإلى ,  فإن تدبر الحديث يورث حب المصطفى صلى الله عليه وسلم وشدة التأسي به .

2- التلاوة مع الإستماع كلا منهما  مهم فينبغي إفراد كل منهما بقسط من البرامج .

3- رياض الصالحين وصحيح البخاري و صحيح مسلم " من أهم الكتب التي يتم الإنتقاء منها سواء للتلاوة أو للإستماع .

4- الأبواب الفقهية  ليست هي المقصودة وإنما الأبواب التربوية هي المرادة .

مدارسة السيرة مدارسة كتاب "الرحيق المختوم " لصفي الرحمن المبار كفوري  

1- السيرة هى حجر الزاوية في تربية أبناء هذه المرحلة لأنها تمثل النموذج التربوي الكامل المراد الإقتداء به بشكل عملي .

2- ومن هنا  " مدرس السيرة " يًختار  من أحسن المعلمين  وأكثرهم فهما للإسلام ومعرفة بالنفوس   ، وأعظمهم صلة بالله وأشدهم قدوة بالنبي صلى الله عليه وسلم

  

الأذكار دراسة وحفظ " صحيح الكلم الطيب " للألبأني

1ـ - يحفظ الحديث كاملا لا يقتصر على الذكر فقط من الحديث لأن لذلك عظيم الأثر.

2- يتم الحفظ بنفس طريقة الحديث السابقة .

3- مقدمة  " الوابل الصيب " لابن القيم جميلة حبذا لو قام المعلم بتوصيل ما فيها في " حلقات الذكر " .

6- التنشئة على مداومة الذكر لها عظيم الآثر بعد ذلك في بناء الفرد وكذا الأسرة بل والمجتمع ولولا ذلك ما كان النبي تنام عينه وقلبه يقظ بذكر الله .

الأخلاق

مفاهيم تربوية

 يدرس كتاب "خلق المسلم"  للجزائري

ـ بعض المعانى  المهمة والأساسية للفرد المسلم بخاصة المبتدئ نحو :

ـ الإستسلام , ـ المتابعة الإخلاص , الإستجابة , حب الله ورسوله  الهدى الظاهر الذلة على المؤمنين العزة على الكافرين السمع والطاعة الولاء والبراء. , كتاب "القيامة رأي العين " لمحمد محمود الصواف

1- يضيف  المربي أية تسجيلات أو وسائل أخرى.

2- لاتأخذ الدراسة الشكل الأكاديمى بقدر ما تكون تنزيلا على الواقع

الإثنين, 15 كانون2/يناير 2018 15:14

الصحوة الإسلامية حصاد السنين (1)


 

بقلم الدكتور/ طارق الزمر

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد

الصحوة الاسلاميةهي الامتداد الطبيعي لصحوات عديدة شهدها التاريخ الإسلامى وعبرت عن عقيدة التوحيد فى أنقى و أنصع صورها والتراث الفقهى الهائل الذي خلفه علماء الأمة الثقات، كما عبرت عن الدور الواجب للنخبة تجاه قضايا الأمة  والدور الواجب للأمة تجاه العالم.

والصحوة الإسلامية المعاصرة هي امتداد لتلك الصحوات فضلا عن كونها رد الفعل الصحيح على إسقــاط الخـلافـةورد الفعل الحـضـارى والذاتي على محاولات فرض الثقافــة الغـربيــة على المجتمعات الإسلامية.

فالبداية الحقيقية لهذه الصحوة تعود اكتسابها المشروعية الدينية والسياسية بالعـالم الرسمى عن إنهاء نظام الخلافة

الاسلامية في عشرينيات القرن الماضي بعد عدة سنوات فقط ـ من هزيمة الدولة الـعـثـمـانـيـة فى الحرب العالمية الأولى واتفاق الحلفاء الغربيين على تقسيمها واقتسام فتاتها وإذا أردنا أن نقسم المراحل التاريخية للصحوة الإسلامية في مصر على مدى الثمانين عاما الماضية لأمكن تقسيمها إلى المراحل التالية:

أولا :. مرحلة التأسيس (١٩٢٨ .١٩٤٨)

وا هم ما يمير هذه المرحلة هو التأسيس لكل مظاهر الصحوة وتحديد طبيـعتهـا وتشكيل أهم مـالمـحـها وتحديد أهدافها

الرئيسيةفضلا عن ابتكار وسائل وآليات للعمل الاسلامي تتواكب مع تطورات المجتمعات الاسلامية.ولا يخفى على منصف أن الشيخ حسن البنا هو الرائد الحقيقي والمؤسس الفعلي للصحوة الإسلامية المعاصرةوذلك من خلال تاسيسه وتنظيمه لجماعة الإخوان المسلمين وأ نشاطاتها المختلفـةوقد تميزت هذه المرحلة بالنمو الأفقي والتوسع القاعدى.وبدأت خلالها تتبلور أهم ملامح الصحوة وأهم معالمها الاساسيةوإن غلب على هذه المرحلة ـ كمرحلة ابتدائية ـسطحية التكوين وبساطة الفاهيم

ثانيا :. مرحلة التأكيد (١٩٤٨ ١٩٦٧م)

و أهم ما ميز هذه المرحلة هو تعميق المفاهيم الإسلامية والبحث عن وسائل أقوى لتدعيم الوجود الإسلامي وأكثر فاعلية في تحقيق التحول الإسلامي المنشودوقد ساعد على ذلك تميز هذه الحقبة بالمصادرة لكل مظاهر الوجود الإسلامي والعمل على استئصالهفكان رد الفعل التلقائى هو العمل على تجذيرها وتأكيدهوهكذا جاءت كتابات وأفكار سيد قطب فى السياق الطبيعى لسيرة الصحوة كما جاءت كرد فعل مباشر على حملات المطاردة والتعذيب واسعة النطاقكما أنه كان من الطبيعى عند توقف النمو الافقى أن يتعمق الوجود ويتجذر وقد تمثل ذلك ـ فى غالبه ـ فى الرؤية الشاملة والمتكاملة الأبعاد التي طرحها سيد قطب.

وإن لم تخل كتابات سـيـد قطب من تعميم أوقع فى كثـيـر من الحرجوصياغات باللغـة أشكل الوقوف على مضمونها بدقة.ولهذا فقد تعددت القراءات لهذه الكتاباتوتباينت بدرجة كبيرة وإن كنت أميل إلى أن الجنوح إلى التكفــيــر والعنف اسـتنـاذا إلى كتابات سيد قطبليس له ما يبررهوذلك فى ضوء القراءة المتأنية لكل ما كتبوالاقتراب الحقيقى من حياة الرجل وسيرته الذاتية.

ثالثا:. مرحلة النمو الافقى والانتشار أو مرحلة التأسيس الثانية (١٩٦٧١٩٨١م):

وقد تميزت هـذه المرحلة بمناخ سياسى منفتح نسـبيا إذا مـا قورن بالحقبة الناصرية.كما تميزت بظرف سياسي اضطر القيادة السياسية لترك بعض مظاهر النشاط الإسلامي,لتقويض مظاهر النشاط اليساري الناصرى الذى كان يهدد النظام الوليد وتوجهاته السياسية الجديدة.

وفي هذا الإطار تفوقت مظاهر الصحوة وامتدت لتشمل كافة نواحي المجتمعوإن كانت الـجـامـعـة هي المركز الرئيسي للنشاط الاسلاميوهكذا تجذر الوجود الاسلامي في المجـتمع المصـري واتسع نفوذه بشكل ملحوظ.

وقد تميز هذا الاتساع القــاعــدى علي اتساع الثلاثينيات والأربعينيات بأنه قد أصبح أكثر فهما والتزاما بأحكام الشريعة. .

وأكثر تفاعلا مع قضايا الصحوة ومقتضياتها وأكثر وعيا بطبيعة

الأدوار ا لوا حبة وطبيعة التحديات ا المحيطة فلقد جمع التكوين الفكري والسياسي لهذه الرحلة بين مزايا المرحلتين السابقتين.

ورغم ذلك فقد عا ب هذه المرحلة استعجال جنى  الثمارعلى أساس أن العمل الإسلامى قد اكتملت مراحله وأطواره الدعوية .

فتصاعدت موجات التفكير أو التغيير العسكرىوهو ما ظهر جليا فى أعوام١٩٧٤م ثم١٩٧٧ثم ١٩٧٩ ثم ١٩٨١.

وعلى الجانب الآخر كانت قد تصاعدت موجات التضييق على النشاط الإسلامى بل وكل الأنشطة السياسية على أثر المعارضة الحادة لاتفاقيات السلام  مع إسرائيل حتى بلغ الضيق والتضييق مداه هى قرارات  التحفظ في سبتمبر ١٩٨١ م .

رابعا: . مرحلة النمو التنظيمي١٩٨١/١٩٩١

وقد تميز النصف الاول من هذا العقد بتسامح سياسي نسبي مع الصحوة الإسلامية هى محاولة لاحتواء حالة  التمرد المسلح التى بلغت ذروتها في عام١٩٨١٤م وفى ذات الوقت كانت ضرورية للنظام الجديد وهو يتحسس طريقه ويخطو أولى خطواته نحو الإمساك بزمام الحكم وإعادة الاستقرارثم لم تلبث أن تصاعدت الضغوط الأمنية على وقع مساحة الاتساع لأنشطة والمد الإسلامي وأيضا تصاعد الاستفزاز الإسلامي الشبابى حتى شهد العقد الثانى من الثمانينيات عددا من العمليات المسلحة التى عجلت حالة الصدام والتى بلغت ذروتها بوصول طلائع الأفغان العـرب من الخارج:واغتيال المتحدث الإعلامي للجماعة الإسلامية دعلاء محي الدينوالرد على ذلك باغتيال د.رفعت المحجوب رئيس مجلس الشعب.. وهكذا أصبحنا على مشارف مرحلة معبأة بكل عناصرالصدام فوقع الصدام الرهيب الذى لم تشهد مصر مثله على طول تاريخها.

خامسا:. مرحلة الصدام الكبير ١٩٩١١٩٩٧م

(كان السياق يقود نحو صدام كبير )عسكرى وقيمىدلت عليه دلائل كثيرةأهمها أن القبضـة الأمنية قد أخذت فى التشدد وأن الصحوة الاسلامية قد استشعرت أنها فوق الملاحقة الأمنية أو أنها قد تجاوزتها فضلا عن التعبئة العالية لبعض فصائل العمل الاسلامية ولاسيما الجهاديةوالتي كانت مرشحة بالفعل للدخول في أتون هذا الصدام.وكانت الجمـاعـة الإسلامية أكثر هذه الفصائل اسـتـعـدادا؟ نظرا لطبيعة تكوينها الفكري ـ آنذاك ـوتعبئتها المعنوية العمليـةوبنيانها التنظيمي الصارم واستعداد شبابها للتضحية فى كل لحظة.

وكان مـن أهم الدوافع للصـدام لدى الجماعةأنها قد فقدت الكثير من منابرها ومراكز دعوتها واعتقل العديد من مسؤليها وقادتها وأصبحت الجمـاعـة مطاردة على طول الوقتوفى كل مكان كما لم يكن مدرجا فى حسابات الجماعة أن هناك قوى تسعى لاستدراجها لفخ الصداموالذى يحقق أهدافها بامتياز.حيث تدار من خلال عملية تصفية للجماعةوإعادة ترتيب أوضاع الصحوة الاسلامية عامة داخل المجتمعوالوقوف بقوة أمام كل مظاهر الأسلمة الزاحفة.

وعلى وقع الصدام ـ الذي اتسع مداه ليشمل قطاعات ومجالات ‏عديدة ـ فقدت الجماعة عددا كبيرا من أهم قياداتها وقواعدها وخسرت كل مراكز نشاطها السلمي ومنابرها الدعوية.وأصبحت جماعة خلف الأسوار... كما تعرضت البلاد لأكبـرعملية تمرد جماعي ـ من حيث نوعية العمليات ومداها الزمني ـ لم تشهدها مصر فى تاريخها القديم والحديثوتعرضت السلطة المركزية لحرج بالغ وهى التى طالما استلزمت خضوع المصريينبل وربما عبوديتهم على فترات مختلفة من تاريخهموالأخطر من ذلك هو انتقال التوتر والصدام إلى عدة دول عربية وإسلامية ـ كان أهمها الجزائر ـ حيث مسـاحـة الاتصال المعنوي الكبير بين كافة شرائح العمل الإسلامي بالمنطقة.

سادسامرحلة مبادرة وقف العمليات العسكرية 1997 * 2006"وهكذا كان لابد من التدخل المسئول الذي قام به قادة الجماعة الاسلامية من داخل السجون المصريةوهو التدخل الذي لم يحالفه النجاح أكثر من مرة  لظروف خارجة عن إرادتهمولكنه صادف ظروفا أفضل عام 1997مفلقد شـعـر النظام أنه قد كسر شوكة التمرد المسلح وشعرت القيادات الميدانية أن المبادرات المتلاحقة من خلف الاسوار لها منطقها.

وقد استطاع قادة الجمـاعـة الإسلامية إقناع كل مسئوليها وقواعدها بالداخل والخارج بالتوجه الجديدواستطاعوا إقناع عدد مهم من قادة الجهاد بالأفكار العامة للمبادرة وكان من اللافت للنظر أن تعلن جبهة الإنقاذ الجزائرية مبادرة شبيهة بعد المبادرة المصرية بفترة وجيزة ،ثم تعلن بعض القيادات الإسلامية بالسعودية واليمن والمغرب نفس الشيء  لقد حملت مبادرة الجماعة عددا مهمـة من عوامل النجاح والمصداقية أهمها:

١ ـ أن الجماعة التى تدعو إلى وقف العمليات العسكريةقد خاضت أشرس وأوسع عملية تعبئة صدامية ومواجهة عسكرية على مدى ما يقرب من عشرين عاما، فهى تدعـو إلى ذلك من موقع تجربة كبيرة خاضتها بنفسها كما تعرضت خلالها لضغوط لم تحدث من قبل

٢ـ أن الجماعة لم تعلن عن تخليها عن مـجـال العمليات العسكرية إلا بعدما استتنقدت أهم استراتيجياته ولم تتغلب فيه المصالح على المفاسدفلقد خاضت مجال الـتـغـيـيـر العسكري الشاملوالذي كانت نهايته اكتشاف تنظيم 81 م وعدم القدرة على تنفيذ المخططات... وخاضت مجال الأعمال العسكرية الوقائيةعلى سبيل الردعأو تأمينا لحركة الدعوة ـ وذلك خلال عقد التسعينيات ـ ووصلت إلى طريق مسدود يبعد أن تضاعفت الخسائر والمفاسد العامة.

٣.ـ أن الجماعة التى دعت إلى التخلي عن العمليات العسكرية فى مصر لم تعلن عن تخليها عن مشروعها الاسلامى والذى لاتزال تدعو إليهوإن أكدت على طابعه السلمى

٤ان الجماعة لم تقصر مبادراتها على مجرد اتخاذ القرار التنظيمي بوقف العمليات العسكريةبل تعدت ذلك إلى طرح رؤية يجعلها مؤهلة للتعامل مع فكر التغيير العسكرى بشكل عام كمـا أن هناك عددا مهما من المقتضيات المنهجية والظروف السياسية التى تؤهل منطق المبادرة لكى يكون منطقا عاما للعمل الإسلامية ولا سيما في هذه المرحلة المهمة من تاريخ الأمة منها:

اوصول عمليات التغيير العسكرى داخل المجتمعات الاسلامية إلى طريق مسدود ونتائج سلبية بشأن الدول والجماعات على السواءفضلا عن انحراف مسار العمليات العسكرية فى بعض الدول إلى محاذير شرعية خطيرةفرضتها طبيعة القتال داخل المجتمعات الاسلاميةكما اتسعت دائرة التكفير والاستحلال الذى تفرضه ساحة المعركة

٢ تحول العمليات العسكرية إلى مـجـرد عمليات للدفاع عن النفس في حدها الأدنى ـ وهو الغالب ـ ولاثبات الحضور فى حدها الاقصى  دون أن يرتبط ذلك بأهداف إسـلامية عليا أو مقاصد شرعية عامة

.3 ـ لقد أصبحت العمليات العسكرية عبارة عن رد فعل عشوائى فى الغالب الأعموريما كانت استجابة الاستفزازات مخططة فأصبحت عبئا على العمل الإسلامي مسيرة الصحوة الاسلامية المعاصـرةوذلك إذا مـا نظرنا إلى هذه العمليات من خلال رؤية شاملة ما يجري على الساحة الدولية وساحة المجتمعات الاسلامية.

٤ـ لقد فرضت التحولات الدولية الـمـعـاصـرةوعودة عـصــر الاستعمار من جديد معركة جديدة وظروفا مغايرة وهو ما يستدعي تغليب منطق المصالحات الوطنية ووقف كل أنواع النزاع والخلاف الداخلى فى سبيل انشاء بيئة اجتماعية وسياسية قادرة على مقاومة التحديات الخارجية.

٥ـ كما أن المشروع الإمبراطوري الأمريكي فى المنطقة الاسلامية قد فرض على الصحوة الحركات الاسلامية أن تكون في الواقع الاساسية للدفاع عن الهوية والأوطان,وجعل صيغة الوفاق السياسي فى مـقـدمـة أولويات المشروع الاسلامى المعاصر وجعل من مهـام النهوض بالمجتمعات والعمل على تنميتها والدفع بها قدما إلى الأمام,من ضرورات الدفاع عن الإسلام والذود عن الهوية.

لقد جاءت المبادرة استشرافا الأوضاع الخطيرة التي يتعرض لها الاسلام والعالم الإسلامىوحالة الصدام المتنامى بين الغرب والاسلام على إثر انهيار الإمبراطورية الشيوعيةوهو صدام تأكد بعد الإعلان عن تأسيس تنظيم القاعدة عـام١٩٩٨م الجبهة العالمية لقتال اليهود والصليبيين أى بعد إطلاق مبادرة بعاموتكرس بعد تفجيرات سبتمبروأصبح الإسلام والصحوة الإسلامية والعالم الاسلامي في مرمى النيران الأمريكية الطائفة.

.لقد كانت المراحل الست السابقةالتأسيس والتأكيد والانتشار والنمو التنظيمي والصدام ومبادرة وقف العمليات العسكريةهي أهم المراحل التاريخية للصحوة الاسلامية والتي يمكن من خلالها أن نرصد أهم النجاحات التي حققتها وأهم الإخفاقات فى مسيرتها الاسلامية هى الصحوة تعبير عن جهد بشري لا يبلغ الكمال بحـال ولا يتوقع له ذلكلذا فـهـو فى حـاجـة دائمــا إلى التطوير والترشيد

إنا لله وإنا إليه راجعون
توفي اليوم إلى رحمة الله تعالى الشاعر الأستاذ/ محيي الدين صالح "مدير مكتب رابطة الأدب الإسلامي بالقاهرة".
العزاء بجمعية قسطل: 12 حارة التبان، متفرع من ش محمد فريد، بجوار قهوة حورس. (مترو محمد نجيب). (من الساعة 5 وحتى الساعة 9 مساء اليوم وغداً).
رحمه الله وأسكنه الجنة ورزق أهله الصبر والسلوان 

الإثنين, 15 كانون2/يناير 2018 11:13

أصول الفقه . ** -- الصريح والكناية .

الشيخ / علي الشريف
* -- أولا الصريح : 
هو ما ظهر به المعنى ظهورا بينا ، بسبب كثرة الاستعمال ، حقيقة كان أو مجازا ، فالحقيقة التى لم تهجر فى الاستعمال صريح ، والتى هجرت وغلب معناها المجازى كناية ، والمجاز الغالب الاستعمال صريح ، وغير غالب الإستعمال كناية .
-- حكم الصريح : 
ثبوت الحكم الشرعى به ، أو تحقيق مقتضاه بمجرد التكلم به بلا توقف على نية ، أى من غير نظر إلى إرادة المتكلم ، فمن قال لزوجته : أنت طالق ، وقع الطلاق ، ولا يلتفت إلى قوله لم أرد الطلاق ، لأنه استعمل اللفظ الصريح ، ومن قال للمشترى بعتك هذا الشئ وقبل المشترى تم العقد ، وانتقلت ملكية المبيع من البائع إلى المشترى ، واستحق البائع الثمن .
-- الصريح يبطل أثر الدلالة ويزيلها ، لذا قالوا : لا عبرة للدلالة فى مقابلة الصريح ، فوضع اليد على الشئ دلالة على ملكيته ، فإذا جاء الخصم ببينة تشهد له بالملكية قضى له بملكية الشئ ، فينزع من واضع اليد ويسلم إليه ، لأن البينة تصريح ووضع اليد دلالة .
-- ثانيا الكناية .
-- تعريف الكناية : 
الكناية هى لفظ استتر المراد منه فلا يفهم إلا بقرينة سواء أكان المراد معنى حقيقة أو أم معنى مجازيا .
-- حكم الكناية :
الحكم بها لا يثبت إلا بالنية أو ما يقوم مقامها من دلالة الحال ، 
فقول الرجل لزوجته : الحقى بأهلك ، كناية عن الطلاق ، فلا يقع به الطلاق إلا مع نية أو قرينة تدل على نية الطلاق .
ولا يحد الرجل حد القذف بألفاظ الكناية والتعريض .
والتعريض : هو اللفظ الدال على الشئ عن طريق المفهوم لا بالوضع الحقيقى ولا المجازى ، أى يذكر الشئ ويراد شئ آخر ، كمن قال لشخص آخر وهو يتشاجر معه : أنا لست بزان ، فهو يعرض بزنا خصمه ، فلا يقام عليه حد القذف ، لأن الحدود تدرأ بالشبهات ، والتعريض شبهة .
ونكمل المرة القادمة إن شاء الله .

الإثنين, 15 كانون2/يناير 2018 11:13

بيع العربون.. ماهيته وأحكامه

بقلم فضيلة الشيخ / أسامه حافظ

- هو أحد البيوع التي عمت بها البلوى في هذه الأيام وتضاربت حوله الأقوال.

- وقد اخترنا أن نكتب فيه هذا المختصر للمشاركة في ضبط أعمالنا التجارية للشرع الشريف.

- والعربون في اللغة: هو التسليف والتقديم كما يقول اللسان.

- أما في اصطلاح الفقهاء: فقد اختلفت فيه الكلمة وأقربها وأشملها هو تعريف الدكتور "وهبة الزحيلي" في كتاب الفقه الإسلامي أنه: " بيع يثبت فيه الخيار للمشتري إن أمضى البيع كان العربون جزءا من الثمن وإن رد البيع فقد العربون.. ومدة الخيار فيه غير محددة بزمن، وأما البائع فهو لازم له " ج2 ص 448.

حكم العربون

- وللعربون صورتان:

- الصورة الأولى: تتمثل في شخص اشترى شيئا وأعطى البائع عربونا على أنه إن كره البيع استرده، وإن رضيه حاسبه به من الثمن.

- والعربون هنا جزء من الثمن إن اختار المشتري إبرامه، وإلا استرده إن لم يبرم .. والبيع هنا صحيح عند عامة الفقهاء ولا خلاف حول صحته.

- الصورة الثانية: وهي أن يشتري شيئا ويعطي البائع عربونا يكون جزءا من الثمن إن أمضى البيع، ويأخذه إن رفض المشتري إمضاء العقد.. وهذه الصورة محل نزاع بين الفقهاء كما يلي:

- ذهب جمهور الفقهاء من الحنفية والمالكية والشافعية وأبو الخطاب من الحنابلة إلى أن البيع في هذه الحالة غير صحيح (فاسد عند الحفية وباطل عند غيرهم).

- وعند الشافعية – نقله النووي في المجموع ج9 ص 355 – أن العربون إن ذكر في نفس العقد فالبيع باطل، وإن قاله قبل العقد ولم يتلفظ به حال العقد فهو بيع صحيح.

- وقد استدل الجمهور بحديث أحمد والنسائي وأبي داود والموطأ "نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع العربان " وهو حديث ضعيف كما قال النووي.

- واستدلوا أيضا بدليل عقلي مفاده أن ذلك من أكل أموال الناس بالباطل المنهي عنه، إذ أن المبلغ يؤخذ دون عوض في حال عدم إتمام العقد، هذا فضلا عما فيه من غرر ومخاطرة.

- ذهب الحنابلة وبعض التابعين كمجاهد وابن سيرين وزيد بن أسلم إلى صحته واستدلوا بما روي عن نافع أنه اشترى لعمر دار السجن من صفوان بن أمية فإن رضي عمر وإلا فله كذا وكذا.

- قال الأشرم " قلت لأحمد: تذهب إليه؟ قال أي شيء أقول.. هذا عمر رضي الله عنه ".

- وجاء في المغني " قال أحمد: يصح بيع العربان لأن عمر فعله"

- قال أحمد وابن سيرين : لا بأس به وفعله عمر رضي الله عنه.. وعن ابن عمر أنه أجازه.

- إلا أن بعض الحنابلة أجازوه واشترطوا تقييد فترة الانتظار بزمن محدد وإلا فإلى متى ينتظر البائع نفاذ العقد أو عدم نفاذه، ذكره صاحب غاية المنتهى.

- وقد أيد ابن القيم هذا المذهب في " أعلام الموقعين" وأفاض في شرحه، وهو مذهب كثير من العلماء المتأخرين.

- والقانون في مصر وأكثر الدول الإسلامية قريب من هذا المذهب..

- وهو الأقرب إذ أن مستند كلا الفريقين ضعيف لا يكفي للاستدلال به، فيبقى على أصل الإباحة، والعرف يعمل أثره في تصحيحه، خاصة أن العربون له أثره في تعويض البائع عن الضرر الحاصل للبائع من تأخر البيع، فيكون له مقابل معتبر وليس أكلا لأموال الناس بالباطل كما يقول أصحاب المذهب الأول.

- هذا وقد دافع الدكتور السنهوري واضع القانون المدني المصري عن مذهب الحنابلة في كتابه " مصادر الحق " بتفصيل جيد لمن أراد الرجوع إليه.

- ولأن العقد شريعة المتعاقدين والمؤمنون عند شروطهم إلا شرطا أحل حراما أو حرم حلالا، ولأنه يدفع إلى جدية التعاقد ويحقق الانضباط فيه نظرا لضعف الوازع الديني وخراب الذمم.

البدايةالسابق12345678910التاليالنهاية
الصفحة 1 من 62

الخميس 1 جمادى الأولى 1439

الجمعة 19 كانون2/يناير 2018

منبر الرأي

الصحوة الإسلامية حصاد السنين (2)

بقلم: التاريخ: 16-01-2018
بقلم الدكتور طارق الزمر  أما عن أهم النجاحات التي حققتها الصحوة : ١- عودة مظاهر الالتزام الشخصي بأحكام الإسلام: حتى أصبحت الصحوة الاسلامية من المظاهر العامة للشارع المصري  وذلك بعـد أن كان السمت العـام هو الانخلاع من أحكام الدين فى عشرينيات و ثلاثينيات القرن الماضي . ٢ـ تعاظم الاهتمام المجتمعي بحدود الله وأحكام الشريعة، حيث أصبح السؤال عن الحلال والحرام من أهم مكونات مجتمعنا ...ومما يدل على ذلك صراخ بعض العلمانيين و شكواهم المستمرة من تعاظم دور الدين والفتوى فى تشكيل الرأى العام. ٣ـ كشف العديد من جوانب الزيف فى عـقـائد الصـوفـيـة ومحاصرة مفاهيمها الخاملة عن الاسلام والتي أسلمت جسد…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/e335db680ff100720febce6ef1474d75.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/e335db680ff100720febce6ef1474d75.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg

  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/e335db680ff100720febce6ef1474d75.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة