البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الأربعاء, 04 نيسان/أبريل 2018 13:38

مقتل 100 أفغاني بينهم أطفال إثر غارة حكومية على حفل تخريج حفظة القرآن

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

 


أفادت وسائل إعلام دولية وعربية ،  بقملت ما يقرب من 100 شخص بينهم أطفال ، وإصابة 50 آخرين ، خلال غارة للطيران الحربي الأفغاني  على مدرسة قرآنية ، زعمت مصادر أمنية أنها كانت تأوي اجتماعًا لطالبان  قرب قندوز بشمال شرق أفغانستان. 

وأشارت مواقع إخبارية أفغانية، إلى أن الطيران الحربي الأفغاني استهدف مدرسة أثناء الاحتفال بتخريج دفعة من حفظة القرآن الكريم

وقال أحد سكان منطقة داشتي أرتشي، "سيد جان"، إنه شارك جنائز جماعية لنحو 40 شخصا، مشيرًا إلى أن الهجوم الذي نفذ بطائرات هليكوبتر وقع أثناء مراسم دينية تقام بمناسبة إتمام شبان حفظ القرآن الكريم.

بينما زعم مكتب حاكم الإقليم إن هجوم  على اجتماع لطالبان، وقال مسؤول كبير بوزارة الدفاع الأفغانية إن الضربة الجوية وقعت أثناء اجتماع للمتشددين وأسفرت عن مقتل 35 على الأقل من طالبان وإصابة كثيرين آخرين. ونفى تقارير عن تعرض المدنيين لأضرار قائلا إن من بين القتلى اثنان من كبار قادة طالبان.

ولكن زعماء في حكومة الإقليم، ومن بينهم الحاكم والشرطة، قالوا إن الضربة استهدفت اجتماعا لطالبان لكنها أسقطت عددا غير محدد من الضحايا المدنيين.


وعلق الكاتب والمحلل الفلسطيني "ياسر الزعاترة"، علي حسابة الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر» قائلا، " مجزرة بشعة، ينفذها هذه المرة صبيان أمريكا في أفغانستان".

وتابع "طائرة تابعة للقوات الجوية الأفغانية تقصف مدرسة لتعليم القرآن في قندوز؛ ما أدى إلى استشهاد 100 شخص وإصابة 50 آخرين".

واختتم تدوينتة بقوله، "القتلة، ولتبرير جريمتهم يزعمون أن قادة طالبان كانوا يعقدون اجتماعا في المدرسة".

 

قراءة 462 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الأربعاء 13 صفر 1440

الأربعاء 24 تشرين1/أكتوير 2018

منبر الرأي

أمريكا والمجموعة المهيمنة.. من «عصبة الأمم» إلى «عصابة الأمم»!

بقلم: التاريخ: 20-10-2018
حاولنا طويلًا أن نهرب من هذه الحقيقة، وتجنبنا في معظم الأحوال، التحديق في عين "الكابوس" الرهيب، الجاثم على صدورنا جميعًا، ومن ثم التعامل معه بواقعية وحذر واجب! لكن وثقنا أن تجارة الأحلام لا تجلب إلا الخراب، والتعلق بـ"يوتوبيا" أو "مدينة فاضلة" عبيطة، أمر لن يكون وراءه إلا الوقوع في قاع البئر دون أمل في العوم فوق سطح الحياة مرة أخرى! جملنا "واشنطن" طويلًا بعشرات الأصباغ والمساحيق، وهي _ دوليًا _ لص شديد الحقارة.   وزينا وجهها "الإجرامي" القبيح بماكياج تجميلي كثيرًا، زاعمين أنها دولة حريات ومؤسسات وأسس أخلاقية موروثة، كما فعلنا بحماقة لا نظير لها في أعقاب تدخلها المجرم في الخليج…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg

  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة