البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الأحد, 10 تموز/يوليو 2016 07:06

أسباب خفية للمشكلات الزوجية . مميز

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

بقلم / على الديناري

ـ لم تكن هذه هي المرة الأولي التي تغضب فيها الزوجة وتغادر بيتها, من قبل فعلتها وبقيت في بيت أهلها طالبة أن يحسموا لها الأمر مع زوجها , بدعوى أنه بهمل بيته  ويتأخر في المسجد , ولا يشتري لها ما تريد.

ـ لكنها هذه المرة أشد إصرارا ً إلي حد أنها طلبت الطلاق , الأمر الذي فتح الباب أمام بعض الحاقدين عليه من أهلها للنفخ في النار وتوجيه الأمور نحو أبغض الحلال عند الله

تحير الزوج بعد أن سمع من أهلها أسباب الطلاق فلا هو يهمل طلباتها ولا هذه هي اهتماماتها ولا طريقة تفكيرها لكنه فعلا مشغول .

ـ لم يكن مستعدا ً للتخلى عن ارتباطه بالمسجد ومشاركته في الأعمال الدعوية والخيرية التي يعتبرها واجبا ً شرعيا ً عليه..  وتوافقه في ذلك زوجته وتشاركه في بعضها .. , وعندما ذهب إلي عائلتها لمناقشة المشكلة تشعب الحوار وزاد الخلاف وانتهت الأمور إلي مناظرات فكرية ومشادات بعيدة عن الموضوع وختمت الجلسة بتحديد موعد له لحسم الأمر..  إما التخلي عن المسجد وإما الطلاق .. وإن كانت الثانية فليأت مستعدا ً للإجراءات .

ـ في الموعد المحدد ذهب لإنهاء الأمر بالانفصال النهائي ولكن ما يستغرب له أن زوجته لاتهتم كثيرا ً بهذه الأمور التي قالوا إنها أسباب الطلاق ..سألته بعدها : ماذا فعل ؟

 قال : ذهبت فوجدتهم في الانتظار .. ، بعضهم يتمني صلاح الحال وعودة الأم إلي أولادها وبيتها..  وبعضهم في انتظار ما يريد وهو خراب البيت .

قلت :  وماذا فعلت أنت ؟

قال :  أخبرتهم أني جئت لأطلق وكانت هذه نيتي ولكني انتبهت إلي خطوة هامة قبل طلاق زوجتي وأم أولادي

سألته : ما هي ؟

قال : استأذنتهم لأخلو بزوجتي فوافقوا علي  مضض .        

سألتها : هل حقا أنت تريدين الطلاق من أجل كذا أو كذا ؟ فأنا جئت لأنهي المشكلة بالانفصال ولكني أريد أن أتأكد أن هذا هو طلبك فعلا ً.

قالت : الزوجة : ليست هذه هي  الحقيقة . وأنت تعرفني

قال : وما هي الأسباب الحقيقية ؟

قالت : أنت تتأخر خارج البيت ووقتك كله مشغول بغيري وبعيدا ً عني ، وقبل كل ذلك أنت تدخل وتخرج لا أري منك ابتسامة ولا أسمع منك كلمة حلوة حتى الطعام الذي اجتهد في صنعه لك لا أعرف إذا كان قد أعجبك أم لا ؟!

وقد لمحت لك كثيرا ً ولم تفهم إشاراتي .

قال : فتنهدت ُ بعد أن فهمت قصدها وما وراء ذلك ووجدتني أجلس علي ركبتي وأقول لها : كل هذا  الحريق من أجل هذه الأسباب ؟!

قالت الزوجة : نعم وهل هذه أسباب هينة.

قال : يعني لو أنتبهت وأهتممت بهذه الأمور نرجع لبيتنا ؟

قالت : من الآن

رجع الزوج إلي اهلها المنتظرين وقال : لقد انتهت مشكلتي مع زوجتي وأسالوها .

يتعامل كثير من المتزوجين حديثا مع ظاهر الأمور ، ويعتقدون أن ما تدعيه المرأة من أسباب هي فعلا الأسباب الحقيقية للمشكلة وللعراقيل التي تفتعلها المرأة ...

أنهم لا يفطنون إلي باطن الأمور ..........

وباطن الأمور تفرضه طبيعة المرأة :

فهي أولا ً خجولة تستحي من التصريح وربما الحديث في أمورها الحرجة..  وهي ثانيا عاطفية  جدا ًإلي حدود أكبر بكثير مما يتصورها الزوج .. والأمور العاطفية لدي المرأة أساسية تؤثر في كثير من أمورها وقراراتها بطريقة مباشرة وغير مباشرة .

وذكاء الرجل وفطنته هى التي ترفع عن الزوجة كثيرا ً من الحرج وتعافيها من افتعال المشاكل ووضع العراقيل التي لا تريدها لذاتها وإنما لتلفت انتباه الزوج عن غير قصد .

إن الزوجة لديها استعداد كبير للتضحية بكثير من الأمور المادية إذا أشبعت عاطفتها .

والإشباع العاطفي للزوجة يجعلها مستريحة , هادئة صافية منسجمة , محبة لزوجها وللمعيشة معه والعكس صحيح

فالسبب الرئيسي لتكدر الزوجة وتعكرها واختلال مزاجها وركوب الهم والغم لنفسها هو الحرمان العاطفي .

                                     

قراءة 1334 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الثلاثاء 12 صفر 1440

الأربعاء 24 تشرين1/أكتوير 2018

منبر الرأي

أمريكا والمجموعة المهيمنة.. من «عصبة الأمم» إلى «عصابة الأمم»!

بقلم: التاريخ: 20-10-2018
حاولنا طويلًا أن نهرب من هذه الحقيقة، وتجنبنا في معظم الأحوال، التحديق في عين "الكابوس" الرهيب، الجاثم على صدورنا جميعًا، ومن ثم التعامل معه بواقعية وحذر واجب! لكن وثقنا أن تجارة الأحلام لا تجلب إلا الخراب، والتعلق بـ"يوتوبيا" أو "مدينة فاضلة" عبيطة، أمر لن يكون وراءه إلا الوقوع في قاع البئر دون أمل في العوم فوق سطح الحياة مرة أخرى! جملنا "واشنطن" طويلًا بعشرات الأصباغ والمساحيق، وهي _ دوليًا _ لص شديد الحقارة.   وزينا وجهها "الإجرامي" القبيح بماكياج تجميلي كثيرًا، زاعمين أنها دولة حريات ومؤسسات وأسس أخلاقية موروثة، كما فعلنا بحماقة لا نظير لها في أعقاب تدخلها المجرم في الخليج…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg

  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة