البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

تحذير
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 166
الأحد, 09 آب/أغسطس 2015 22:41

حزب مصر القوية - بيان

المحرر :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

حزب مصر القوية - بيان

 

تلقى حزب مصر القوية ببالغ الأسى و الحزن نبأ وفاة المهندس عصام دربالة رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية بأحد السجون لغياب الرعاية الصحية الاولية.

ذاك الرجل الذي كانت تهمته لدي النظام انه يجوب المحافظات لتوعية الشباب بخطر داعش و فساد منهجها و كذلك صدهم عن العنف و انه ليس السبيل الوحيد لمواجهة اﻻستبداد و القمع الذي يمارسه النظام.

لم يشفع للرجل عند هذا النظام كبر سن و مرض شديد يعانيه و تجربة فريدة في مراجعات العنف في تسعينات القرن الفائت التي توجت بمبادرة إنهاء العنف الشهيرة.

و كأن الرسالة التي يريدها النظام هي إعادة تدوير العنف و العنف المضاد لتستمر أسطورة الحرب على الإرهاب و لتفتح جبهة جديدة في الوداي الي جانب جبهة سيناء.

إننا في حزب مصر القوية نطالب بالتحقيق في واقعة وفاة دربالة وكذلك جميع حاﻻت الوفاة نتيجة اﻻهمال الطبي أو منع الرعاية الصحية للسجناء.

كما نطالب باﻻفراج الفوري عن جميع السجناء كبار السن المرضي و إيداع أي سجين مريض المستشفى دونما انتظار موافقة النيابة أو القاضي ﻻنه أمر عاجل يرتبط بحفظ النفس البشرية.

كذلك يطالب الحزب بإغلاق سجن العقرب سئ السعمة الذي لا يتوفر فيه أي معايير قانونية أو دولية في معاملة السجناء و توزيع جميع نزﻻئه علي السجون اﻻخرى.

قراءة 18401 مرات

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الثلاثاء 5 شوّال 1439

الثلاثاء 19 حزيران/يونيو 2018

منبر الرأي

حسن الغرباوي علمٌ في سماء العمل الوطني الإسلامي .. بين تقدير الشرفاء وعرفان النبلاء

بقلم: التاريخ: 10-06-2018
بقلم أ/ سيد فرج من هو حسن الغرباوي؟ هو شمس سطعت في سماء العمل الإسلامي، وجبلٌ صمدَ في ساحات الصبر والإبتلاء، وهو فيض خير، وجناح رحمة سخرها الله لخدمة الفقراء، وهو عين حكمة، وبصيرة رأيٍ، هو بذلٌ دائمٌ في الشدة والرخاء، وشكرٌ وصبرٌ لازمٌ في السراء والضراء، هو الخلوق المتواضع مع كونه الشريف الكريم ذو الشأن، هو الضحوك، البشوش، الحنون، السمح .   ولقد فقدت ساحة العمل الإسلامي بمصرنا الحبيبة، رمزاً وفارساً نبيلاً، وشيخاً جليلاً، كما ودعت ساحة العمل القانوني والحقوقي أستاذاً، كبيراً، مدافعاً عن المظلومين، كما بكت ساحة العمل الخيري، منفقاً، كريماً، خادماً للفقراء، والمحتاجين كما خسرت الساحة السياسية…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/e3828a10add7cd4164339769441ad9c7.jpg
  • cache/resized/9461a46feb18fd634e610d7efcf00a13.jpg
  • cache/resized/701bfdd27ae285da8ff583ef00b96165.jpg
  • cache/resized/08c96893cd86eb8d453d6675c7e1eeac.jpg
  • cache/resized/467321101242a1ca13acfc85ca8bd58a.jpg
  • cache/resized/467321101242a1ca13acfc85ca8bd58a.jpg
  • cache/resized/e3828a10add7cd4164339769441ad9c7.jpg
  • cache/resized/9461a46feb18fd634e610d7efcf00a13.jpg
  • cache/resized/701bfdd27ae285da8ff583ef00b96165.jpg
  • cache/resized/08c96893cd86eb8d453d6675c7e1eeac.jpg

  • cache/resized/9461a46feb18fd634e610d7efcf00a13.jpg
  • cache/resized/701bfdd27ae285da8ff583ef00b96165.jpg
  • cache/resized/08c96893cd86eb8d453d6675c7e1eeac.jpg
  • cache/resized/467321101242a1ca13acfc85ca8bd58a.jpg
  • cache/resized/e3828a10add7cd4164339769441ad9c7.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة