البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الأربعاء, 13 تموز/يوليو 2016 07:25

حول صلاة ذوات الأسباب في الأوقات التي نهي عن الصلاة فيها مميز

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

اختلف العلماء في صلاة ذوات الأسباب في الأوقات التي نهي عن الصلاة فيها فمنع من ذلك الحنفية والمالكية وذهب الشافعي وأحمد إلى الجواز ، وقد رجح شيخ الإسلام ابن تيمية جواز ذلك لأدلة كثيرة ذكرها في المجلد الثالث والعشرين من مجموع الفتاوى منها ما ثبت في الصحيحيْنِ عن جابرٍ قال : جاء رجل والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب النَّاس فقال : " صلَّيتَ يا فلان ؟ " قال : لا قال : " قم فاركع " وفي رواية : " فصل ركعتين " ، ولمسلم قال : ثم قال : " إذا جاء أحدُكم يوم الجمعة والإمامُ يخطب فليركعْ ركعَتَيْنِ وليتجوَّزْ فيهما " ، وذلك أنه يجب الإنصات للخطيب وعدم الانشغال عنه بصلاة ولا غيرها ، ومع ذلك أمر صلى الله عليه وسلم من دخل أثناء الخطبة أن يصلي تحية المسجد ، وحديث يزيد بن الأسود قال : " شهدت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حجته فصلَّيت معه صلاة الفجر في مسجد الخيف - وأنا غلام شاب - فلمَّا قضى صلاته إذا هو برَجُلَيْنِ في آخر القوم لم يُصَلّيا معه فقال : " عليَّ بِهما " فأُتِيَ بِهما ترعد فرائِصُهما فقال : ما منعكما أن تصليا معنا ؟ قالا: يا رسول الله قد صلَّيْنَا في رحالنا . قال : " لا تفعلا ، إذا صلَّيْتُما في رِحالكما ثم أتيتما مسجد جماعة فصلّيا معهم فإنها لكما نافلة " هذا والله أعلم .
#‏فتاوى
#‏دعبدالآخرحماد

قراءة 13999 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الجمعة 7 جمادى الثانية 1439

الجمعة 23 شباط/فبراير 2018

منبر الرأي

وحدة الصف .. رغم الاختلاف

بقلم: التاريخ: 17-02-2018
بقلم فضيلة الشيخ / أسامة حافظازعم أن جماعتنا – بفضل الله ومنته- من أكثر التجمعات في المجتمع سياسية كانت أو اجتماعية أو ثقافية التي تستوعب الاختلاف وتتقبله دون أن يحدث فيها تمزقا أو خروقا .. ورغم أن الجماعة يديرها مجلس شوري متعدد الأعضاء ومتعدد العقول والمواقف بقدر تعدد أعضائه نتفق أحيانا وتتباين آراؤنا ومواقفنا أحيانا أخري .. نختلف ونتحاور وترتفع أحيانا أصواتنا وتتقاطع آراؤنا ولكن – ولله الحمد والمنة – لازالت علاقتنا وثيقة رغم مرور هذه السنين الطوال لم يؤثر في متانتها الاختلاف أو تباين وجهات النظر .واعتقد أن أهم عامل حافظ علي هذه اللحمة وحفظ في قلوبنا المحبة في…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/e335db680ff100720febce6ef1474d75.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/e335db680ff100720febce6ef1474d75.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg

  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/e335db680ff100720febce6ef1474d75.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة