البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2018 13:16

سب العلماء معول هدم

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

بقلم / الشيخ علي الشريف

من أكبر وسائل هدم الإسلام عند العلمانيين والشيوعيين الهجوم على العلماء ، وإسقاط هيبتهم ، وإحترام الناس لهم ، وعندئذ يعرض الناس عنهم ، ويستمعون للعلمانيين ويصدقونهم ويجعلونهم قدوتهم ، وللأسف الشديد بعض الإخوة عن غير قصد يشاركون العلمانيين فى هذه المهمة الخطيرة ، فكلما هاجم كافر الإسلام هب بعض الإخوة يصبون جام غضبهم ليس على هذا الكافر لا بل على علماء المسلمين ، وكلما اعتدى معتد على المسلمين فى أى بقعة من بقاع الأرض هجم هؤلاء الإخوة على العلماء توبيخا وتقريعا واتهاما ، حتى يصل أحيانا هذا الإتهام بالخيانة والعمالة للطواغيت ، وأحيانا يذكرون أسماء من الإخوة الأفاضل المشهورين بالدعوة إلى الله ، وأحيانا يعممون اتهامهم لجميع العلماء ، حتى أننى وجدت أحد الإخوة الذين أحبهم وأتوسم فيهم الخير يقول : إن معظم العلماء عملاء ، وهذا كلام خطير بل هو مشاركة للمجرمين العلمانيين فى هدم الدين الإسلامى ، إنما الذين يجوز مهاجمتهم هم المنتسبون زورا وبهتنا للعلماء ، الذين يحاربون الإسلام ويحاربون التيار الإسلامى عموما ، ويؤيدون الظالمين والطواغيت صراحة ، فهؤلاء يجب على الإخوة فضحهم وتحذير الناس منهم ، أما أن يتعدى الأمر إلى الإخوة الأفاضل العلماء والدعاة إلى الله فهذا خطر عظيم ، وضلال مبين ، وكبيرة من الكبائر يجب الإقلاع عنها ، والتوبة إلى الله منها ، ولا يجوز بحال من الأحوال أن نعمم الإتهامات لجميع العلماء ، أو معظمهم ، فهذا معول هدم للإسلام .
اللهم بلغت ، اللهم فاشهد .

قراءة 110 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الجمعة 8 صفر 1440

السبت 20 تشرين1/أكتوير 2018

منبر الرأي

خيارات تركيا الصعبة

بقلم: التاريخ: 17-10-2018
مسألة خاشقجى رحمه الله لها تبعات خطيرة على المملكة العربية السعودية الشقيقة شعبا وقيادة ، وتركيا تعى هذا جيدا ..لذا خيارات التعامل مع هذه الجريمة مقلقة بالنسبة لتركيا ..فتركيا دوما ترفع شعار الوحدة الاقتصادية والنهوض بالعالم الاسلامى ليكون له دور عالمى مؤثر ، وكثير من مواقفها يؤكد هذا الأمر ، وهى تعلم جيدا أن أى خطوة تخطوها فى اى موضوع يجب أن يرتكز على أساس مهم وهو عدم إضعاف أى دولة إسلامية ، أو إجبارها على الارتماء فى أحضان الدول المعادية لفكرة الاتحاد الاسلامى ، لذا ربما تبتلع تركيا أخطاء بعض تلك الدول حرصا على سلامة الهدف الأسمى الذى تهدف…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg

  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة