البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الأحد, 30 أيلول/سبتمبر 2018 10:47

صبرا وشاتيلا (الذكرى الثلاثون وما بعدها)

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)


بقلم/ محمود عبدالمتجلي عبدالله

هناك أحداث عظيمة وابتلائات مبينة وانتهاكات خطيرة لا يصلح فيها الكلام ولا البكاء ولا الشعر .. لا يصلح فيها إلا الثأر؛ فالكلام فيها يطفئ النار التى تحرق الصدور. تنفس عن الأحزان فوقتها لا يصلح فيها إلا الصمت المطبق ليتفجر بعده براكين الغضب وثارات الدماء فتأتى الذكرى لتيقظ النفوس التى رضيت بدعة الدنيا ومذلة الاحتلال تشعل فى قلوبنا نارًا كادت أن تخمد وتنطفئ ان ثارات الدماء مازالت تنادي في السماء ومازال صوت الرصاص يدوى فى أجساد أمهاتنا وأطفالنا في معسكر اللاجئين في لبنان ولازال الدم ينزف من اشلاء الهاربين ليحتموا بالموت هناك والمجرمون مازالوا يسعون فى الارض الفساد لم يجدوا من يحاسبهم على مااقترفوه لا من المسلمين ولا من العرب ولامن الامم والمتحده ومنظماتهم الفاسدة العميله تلك الجرائم التى لم تحدث فى عصور الجاهلية القديمة ولكنها تحدث الآن في عصر الحريات والعلم والعدل كما يدعون !
مجازر في لبنان وفلسطين والبوسنة والعراق وسوريا وبورما كلها ضد المسلمين والعالم يصفق ويستمتع بالفرجة والصراخ والدماء ولايحرك احدهم ساكن ثم إذا قتل واحد منهم ولو خطأ قامت المنظمات واتهمتنا بالإرهاب أنها مسالة عامة يا سادة وليست مشكلة صبرا وشاتيلا فقط بل هي مشكلة أمة بأكملها تُهان في كل مكان وتذبح بدم بارد وفى مرأى ومسمع من العالم المتحضر فعندهم لا حقوق للمسلمين ولكن عندهم حقوق للحيوان صبرا وشاتيلا تذكرنا بكل تلك المجازر وتشعل النار في قلوبنا بل وتحرق كل آمالنا أن تركناها دون الثأر لها فليسأل أحدنا لماذا أصبحنا هكذا بعد ان كنا خير أمة ؟! فلا إجابة إلا أننا تركنا الهمة حتى الدفاع عن النفس أصبح جريمة ملمة .. وا إسلاماه على خير أمة

قراءة 61 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الثلاثاء 4 ربيع الأوّل 1440

الثلاثاء 13 تشرين2/نوفمبر 2018

منبر الرأي

وهؤلاء المتطاولون على السنة المشرفة متى يُجَّرمُ فعلهم؟

بقلم: التاريخ: 07-11-2018
قرأت منذ أيام خبراً مفاده أن المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان قد أصدرت حكماً بأنَّالإساءة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم لا تندرج ضمن حرية التعبير ، وقد جاء ذلك الحكم تأييداً لحكم سابق صدر من محكمة نمساوية بإدانة امرأة كانت قد تفوهت بتصريحات مسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم ، وذلك من خلال ندوة تحدثت فيها عن زيجات الرسول صلى الله عليه وسلم ،واعتبرت المحكمة أنّ تصريحات تلك السيدة قد " تجاوزت الحد المسموح به في النقاش، وتصنف كهجوم مسيء على رسول الإسلام، كما تعرض السلام الديني للخطر".حين قرأت هذا الخبر قلت : سبحان الله هكذا ينتصر القضاء الأوربي لرسول الإسلام ضد من يحاولون التهجم عليه والانتقاص من شريعته ،بينما نجد في ديار الإسلام من جعل الهجوم…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg

  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة