البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الإثنين, 15 كانون2/يناير 2018 11:13

أصول الفقه . ** -- الصريح والكناية .

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

الشيخ / علي الشريف
* -- أولا الصريح : 
هو ما ظهر به المعنى ظهورا بينا ، بسبب كثرة الاستعمال ، حقيقة كان أو مجازا ، فالحقيقة التى لم تهجر فى الاستعمال صريح ، والتى هجرت وغلب معناها المجازى كناية ، والمجاز الغالب الاستعمال صريح ، وغير غالب الإستعمال كناية .
-- حكم الصريح : 
ثبوت الحكم الشرعى به ، أو تحقيق مقتضاه بمجرد التكلم به بلا توقف على نية ، أى من غير نظر إلى إرادة المتكلم ، فمن قال لزوجته : أنت طالق ، وقع الطلاق ، ولا يلتفت إلى قوله لم أرد الطلاق ، لأنه استعمل اللفظ الصريح ، ومن قال للمشترى بعتك هذا الشئ وقبل المشترى تم العقد ، وانتقلت ملكية المبيع من البائع إلى المشترى ، واستحق البائع الثمن .
-- الصريح يبطل أثر الدلالة ويزيلها ، لذا قالوا : لا عبرة للدلالة فى مقابلة الصريح ، فوضع اليد على الشئ دلالة على ملكيته ، فإذا جاء الخصم ببينة تشهد له بالملكية قضى له بملكية الشئ ، فينزع من واضع اليد ويسلم إليه ، لأن البينة تصريح ووضع اليد دلالة .
-- ثانيا الكناية .
-- تعريف الكناية : 
الكناية هى لفظ استتر المراد منه فلا يفهم إلا بقرينة سواء أكان المراد معنى حقيقة أو أم معنى مجازيا .
-- حكم الكناية :
الحكم بها لا يثبت إلا بالنية أو ما يقوم مقامها من دلالة الحال ، 
فقول الرجل لزوجته : الحقى بأهلك ، كناية عن الطلاق ، فلا يقع به الطلاق إلا مع نية أو قرينة تدل على نية الطلاق .
ولا يحد الرجل حد القذف بألفاظ الكناية والتعريض .
والتعريض : هو اللفظ الدال على الشئ عن طريق المفهوم لا بالوضع الحقيقى ولا المجازى ، أى يذكر الشئ ويراد شئ آخر ، كمن قال لشخص آخر وهو يتشاجر معه : أنا لست بزان ، فهو يعرض بزنا خصمه ، فلا يقام عليه حد القذف ، لأن الحدود تدرأ بالشبهات ، والتعريض شبهة .
ونكمل المرة القادمة إن شاء الله .

قراءة 1905 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

السبت 6 ربيع الثاني 1440

السبت 15 كانون1/ديسمبر 2018

منبر الرأي

الجماعة الإسلامية وقوائم الإرهاب

بقلم: التاريخ: 14-11-2018
إدراج الجماعة الإسلامية تحت مظلة كيانات الإرهابية جاء مفاجئا لمن يتابع المشهد السياسي المصري. حيث إنه من المستقر في أبسط مفاهيم السياسة وما يقضي به العقل والمنطق في ممارسة السلطة ألا نتوسع في الأعداء بل ومن المفروض على السلطة أن تضيق دائرة العداوات وتحصرها فيما ينطبق عليه وصف العداوة. وحتى لا نذهب بعيدا فإني في هذه الكلمات أحيل وصم الجماعة الإسلامية بالإرهاب إلى معنى الإرهاب نفسه كما صوره القانون ولننظر بعد ذلك هل إدراج الجماعة الإسلامية في الكيانات الإرهابية جاء موافقا لمعنى الإرهاب كما أثبته القانون. وساعتها نقرر هل من المصلحة السياسية والأمنية للوطن تصنيف الجماعة الإسلامية من ضمن الكيانات…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg
  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg

  • cache/resized/fb3db32fa4892f81232fdc509411216d.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/d3a91a3c9f6417cf50512b7156fc5e59.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة