البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الإثنين, 22 كانون2/يناير 2018 11:10

سعد زغلول .. الاكذوبة

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)
بقلم فضيلة الشيخ / أسامة حافظ  

صنم من تلك الأصنام التي نصبوها ليتوجه الناس اليها ويبحثوا عن الأسوة فيها وهم مجرد نمور من ورق صنعوا لهم هالة من الأكاذيب رفعوهم فوقها وزين
وهم بها
ولد في احدي قري الغربية عام 1859 حيث التحق بالتعليم الأزهري ولكنه لم يتمه – مثلما فعل طه حسين بعد ذلك – ثم عمل محررا في احدي الصحف ثم محاميا – لم تكن هذه المهنة في ذلك الوقت تستلزم الحصول علي شهادة ما – وفي هذه الأثناء انضم إلي صالون نازلي فاضل وهو أحد الأماكن المفضلة للطبقة المصطفاة – الذوات – من الإنجليز والمصريين والذي كان يقوم بدور حيوي في توثيق عري هذه الطبقة مع المحتل واعداد قيادات المستقبل .. وهناك وبمخالطته لهؤلاء العلية أمثال اللورد كرومر قاسم أمين والمستر بلانت تم تثقيفه وتربيته ليكون من هؤلاء الأعيان حيث توسطت له نازلي ليعين قاضيا بمحكمة الاستئناف دون أن يحصل علي شهادة تؤهله لذلك – حصل علي اجازة الحقوق فيما بعد – ثم توسطت له ليتزوج من ابنة مصطفي باشا فهمي رئيس الوزراء وعضو حزب الأمة وصديق الانجليز الأقرب في مصر – عينوه رئيسا للوزراء بضع عشرة سنة لشدة ولائه لهم – وبدأ نجم سعد يعلو .
تعرف في الصالون علي اللورد كرومر الحاكم الانجليزي لمصر وتوثقت علاقتهما حتي أن سعد يقول في مذكراته " كنت أجالسه الساعة والساعتين نتحدث في أمور شتي كي أتنور منها في حياتي السياسية " وحتي أنه لما أطاحت حادثة دنشواي باللورد المذكور يقول سعد في مذكراته " أنه حزن حزنا شديدا لاستقالة اللورد وأنه شعر – هكذا يقول – كمن وخز بآلة حادة فلم يشعر بألمها لشدة هولها " وقد ذهب لمقابلة اللورد ودار بينهما حوار طويل أنهاه بقوله " إني لا أفكر بشخصي ولكن في بلدي ومنفعتها التي سوف تخسر بفقدك خسارة لا تعوض " وفي الوقت الذي ودعت مصر كلها سفاح دنشواي باللعنات قام سعد بعمل اكتتاب لعمل حفل وداع في فندق شيبرد للورد واحتفلوا به رغم تطاوله علي مصر والمصريين في هذا الحفل .
اختاروه وزيرا للمعارف عام 1906 ولم يتركها الا والتعليم الابتدائي يدرس كله بالانجليزية بل ويكاد التعليم الثانوي أن يكون كذلك وانخفضت نسبة المعلمين المصريين ليحل محلهم الأجانب وتضاعفت المدارس الأجنبية ثلاث مرات بينما لم تبن في عهده مدرسة وطنية واحدة وتم حذف مادة التاريخ من التعليم الأولي والابتدائي . . بل إنه في سعيه لتحجيم دور الأزهر قلعة النضال ضد المحتل تنفيذا لسياسة المحتل أنشأ دار العلوم ومدرسة القضاء الشرعي ليسلب الأزهر أهم اختصاصاته وأكثر ما يجذب الناس للالتحاق به وهو تخريج مدرسي اللغة العربية والقضاة الشرعيين لكي يقتصر دوره علي تخريج أئمة المساجد
وفي عام 1910 نقلوه إلي وزارة الحقانية حيث صدر في عهده قانون المطبوعات الذي حول جرائم النشر إلي جنايات غير قابلة للاستئناف بعد أن كانت جنحا .
رشح نفسه للجمعية التشريعية بدعم من حزب الأمة المدعوم من الإنجليز بل وبدعم من الحزب الوطني – حزب مصطفي كامل – رغم أن محمد فريد أرسل من منفاه يحذرهم منه في رسالة ذكر فيها أنه إنسان لا يوثق به وأنه يريد أن يصل إلي الجمعية علي أكتافهم وفاز ليصير بعد ذلك وكيلا للجمعية التشريعية .
عندما انتهت الحرب العالمية كان سعد يعيش حالة شديدة من الإحباط كما ذكر في مذكراته لأنهم تجاهلوه في تشكيل مجلس النظار وكان يؤمل أن يعين فيه بعد طول تعطل عن العمل.
كانت فكرة الوفد فكرة الأمير عمر طوسون ولكنهم اختاروا سعد زغلول وأعضاء من حزب الأمة ليحملوا دعوتهم للإنجليز بإنجاز وعودهم بالجلاء لأن سعد وحزبه لهم علاقة قوية بالإنجليز ولهم سابق حوارات معهم وابعدوا أعضاء الحزب الوطني نظرا لرفضهم فكرة التفاوض قبل الجلاء – كان مصطفي النحاس عضوا في الحزب الوطني ولكنهم ضموه في مرحلة من مراحل التفاهم نظرا لقربه منهم فكرا ولانسحاب عدد من الأعضاء
ووسط تفاصيل كثيرة عاني أعضاء الوفد من تسلط سعد واستبداده حتي أنه فصل ستة أعضاء من جملة عشرة هم أعضاء الوفد بالمخالفة للائحة – نصت المادة العاشرة من اللائحة علي أن القرار في الوفد يكون بالأغلبية والفصل يكون بثلاثة أرباع – حتي لم يبق معه إلا واصف بطرس غالي وسينوت حنا وويصا واصف و .. مصطفي النحاس
وعانوا أيضا من شهوة الزعامة حتي أنه وضع من شروطه في استمرار المفاوضات من خلال عدلي عام 1921 أن يكون أغلب أعضاء وفد التفاوض من الوفد وليس الحكومة وأن يكون هو رئيس الوفد المفاوض ولما وافق رئيس الوزراء علي شروطه ما عدا هذا الشرط طلب طرح الثقة بالوزارة فلما رفض ذلك اعضاء الوفد فصلهم كما أسلفنا .
استغل سعد الشعبية الكبيرة التي حازها نتيجة نفي الإنجليز له وقيادته للوفد فأمر بنزع الحجاب ودعا لتشكيل الجمعيات النسائية التي شاركت فيها زوجه بعد أن اسفرت عن وجهها لتقود تلك الجمعيات دعاوي التفرنج في قضايا النساء حتي الآن .
تستطيع أن تلمس بوضوح موقفه من الإنجليز ومن الفكرة الإسلامية من مذكرته التي وقعها مع فهمي وشعراوي عام 1918 مستنكرا أساليب وافكار الحزب الوطني – حزب مصطفي كامل ومحمد فريد – الشديدة ضد الإنجليز متعهدين باللجوء الدائم إليهم .
أما عن السلوك الشخصي له والذي من خلاله تستطيع أن تدرك مكانه من التزام تعاليم الدين فقد حفلت مذكراته بما يدل علي استهانته بالسلوك الإسلامي والبعد عن قيمه ، لقد كان سعد باشا مدمنا للقمار لا يستطيع منه فكاكا حتي أنه اضطر إلي بيع بعض أملاكه لسداد ديونه وحتي أنه وعد زوجه أكثر من مرة بالكف عنه ولم يستطع مما هدد بيته في بعض الأوقات بالدمار ورغم أنه تاب من ذلك ووعد زوجه عشرات المرات الا أنه لم يستطع ، وبالمثل كان حبه للخمر .
وبعد
إن رجلا تربي في صالون نازلي فاضل وتتلمذ علي اللورد كرومر ومن بعده واصدقاؤه أعضاء حزب الأمة – قاسم أمين ومصطفي فهمي ولطفي السيد – وأخوه – فتحي زغلول – شريك بطرس غالي في مذبحة دنشواي وأخلاقياته بعيدة عن السلوك الإسلامي كما حكي هو عن نفسه وقوعا في الكبائر ...... كيف جعلوه زعيما للأمة وقدسوه كل هذا التقديس
 
 
 
قراءة 1196 مرات آخر تعديل على الإثنين, 22 كانون2/يناير 2018 11:15
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الأربعاء 5 ذو القعدة 1439

الخميس 19 تموز/يوليو 2018

منبر الرأي

الفرق بين الثبات على الحق والثبات على الرأى

بقلم: التاريخ: 10-07-2018
هناك فرق شاسع بين الثبات على الحق والثبات على الرأى ، فالفتوى تتغير من زمان إلى زمان ، ومن مكان إلى مكان ، وقد تتغير الفتوى من شخص إلى شخص ، فكل فتوى مبنية على المصلحة تتغير بتغير المصلحة ، وكل فتوى مبنية على العرف تتغير بتغير العرف ، هذا الكلام مجمع عليه بين العلماء ، فالصوم فرض على كل مسلم ، لكنه قد يكون مباحا وليس بواجب على المسافر والمريض والشيخ الفانى والحامل والمرضع ، وقد يكون مكروها إذا صام المسافر أو المريض وأصابته شدة ومشقة شديدة ، وقد يكون الصوم حراما إذا أدى إلى ضرر شديد بالمريض أو…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/b6b2020e023751351fb16438c835dc62.jpg
  • cache/resized/e3828a10add7cd4164339769441ad9c7.jpg
  • cache/resized/e3828a10add7cd4164339769441ad9c7.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg
  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/b6b2020e023751351fb16438c835dc62.jpg

  • cache/resized/ef9170a026d1c1e17a4242cdce812b5a.jpg
  • cache/resized/849c2061e3789224be9952b1c6206048.jpg
  • cache/resized/b6b2020e023751351fb16438c835dc62.jpg
  • cache/resized/e3828a10add7cd4164339769441ad9c7.jpg
  • cache/resized/4ddfb189e0c02c704e1424f2869f1690.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة