البوابة الرسمية للجماعة الإسلامية

الثلاثاء, 14 حزيران/يونيو 2016 11:36

يا أهل الإسلام مميز

بقلم :
قيم الموضوع
(0 أصوات)

يا أهل الإسلام

بقلم: الشيخ محمد مصطفى المقرئ
ما أحوجنا إلى لطف الله تعالى فاستمطروه..
ما أحوجنا إلى نصر الله تعالى فاستنزلوه.. 
ما أحوجنا إلى لطف الله تعالى ؛ فاستمطروه بإظهار الانكسار لجلاله ، والذل لعظمته ، والافتقار لرحمته... أروا الله منكم عبودية وخضوعاً ، وتجرداً من الحول والقوة ؛ فإن الأزمة جسيمة ، والملمة عظيمة ، وليس لها من دون الله تعالى كاشفة.. 
نعم. إن المؤامرة كبيرة ، ولكن الله أكبر ، وإن أوجه الكيد كثيرة ، ولكن الله أكثر... فالله أكبر ، والله أكثر ، والله أعظم ، والله أقوى ، وليسبيننا وبين مجيء نصر الله سوى أن نجتمع ، و" يد الله مع الجماعة " (1) . 
ما أحوجنا إلى نصر الله تعالى ؛ فاستنزلوه بنصرة دينه ، وحراسة شريعته ، والذب عن سمعة الإسلام التي اتخذها الإعلام الدجال غرضاً باستهداف علماء الإسلام ، وجماعات الدعوة ، انصروهم بالتزام مشورتهم ، وتكثير سوادهم ، وتأييد من يمثلهم ويمثل الثورة ويمثل الوطنيين جميعاً.
اخذلوا الباطل.. أبطلوا سعيه وكيده ، وبوروا تزييفه وغشه ، وأفشلوا مخططاته ، وأحبطوا مؤامراته.. (وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ) [فاطر : 43].
إن تصويتكم ومشاركتكم وتأييدكم لمن يقطع الطريق على مرشح النظام البالي ثورة بحدها.. ثورة ثانية.. ثورة ستنجح ثورتنا الأولى.
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) "
شنن الترمذي" : (2166) وقال: حسن غريب ، وصححه الألباني "صحيح الجامع" : (2166).

قراءة 12188 مرات
إدارة الموقع

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

الأربعاء 24 ربيع الأوّل 1439

الأربعاء 13 كانون1/ديسمبر 2017

منبر الرأي

مسؤلية التصدي للإجرام

بقلم: التاريخ: 12-12-2017
"الحربُ على الارهاب " شعارٌ يتاجر به البعض لتحقيق مطامع سياسية أو اعلامية، وربما مكاسب مالية  ويتخذه البعض سلما لعرض خدماته لنيل الرضا من بعض الجهات المشغولة بالحرب على الارهاب. لكن قليلون هم الذين تحركُهم مسؤلية حقيقية دينية وأخلاقية أو وطنية وتنهضهم عقيدة في أعماقهم للقيام بدورهم الواجب عليهم في التصدي للأعمال المُحرَّمة والمُجرَّمة                     عندما ظهر تنظيم الدولة المعروف بـ "داعش" جرى حوار داخل الجماعة الاسلامية حول "دور الجماعة تجاه هذه الظاهرة" كانت هناك آراء من داخل الجماعة الاسلامية ومن خارجها ترى ترك تنظيم داعش دون أي تعرض لفكره وكان هذا الرأي مُدعَّما بعدة مبررات: ـ فهذا التنظيم قائم…

فيديوهات الموقع

  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/8bf13b4542ca8a94d9ccf01c125b5bad.jpg
  • cache/resized/8bf13b4542ca8a94d9ccf01c125b5bad.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg
  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg

  • cache/resized/d6ac0d3c4b7cdfd086811c45481388df.jpg
  • cache/resized/a3a73100e700adf33eee28871e287e2a.jpg
  • cache/resized/335ee03086b0ea5c58fed0319b510468.jpg
  • cache/resized/8bf13b4542ca8a94d9ccf01c125b5bad.jpg
  • cache/resized/bf787860525ff06a448dee035d7ff7cd.jpg

تسجيل الدخول

مواقيت الصلاة
أسعار العملات
أسعار الذهب والفضة